شباب 6 ابريل
من حق جيلنا أن يجرب فإما أن ينجح و إما أن يقدم تجربة تستفيد منها الأجيال

آلاف المغتصبين يتوجهون لإقتحام الأقصى والاحتلال يوفر الحماية لهم

365

أفاد الأخبار الوارده من مدينة القدس المحتلة بأن آلاف المغتصبين الصهاينة يتوجهون صباح الاثنين 5/10/2009م، لإقتحام المسجد الأقصى والتوجه لحائط البراق لأداء طقوس دينية

 

وكانت جماعات صهيونية متطرفة قد أعلنت نيتها اقتحام المسجد الأقصى المبارك لإقامة شعائر تلمودية في أنحاء متفرقة من المسجد الأقصى

وحذرت مؤسسة الأقصى للوقف والتراث في بيان عاجل لها مساء الأحد 4/10/2009م، من التوجه الخطير جداً للإحتلال الصهيوني بدؤوا يعملوا به على مستوى المحاكم الصهيونية وهو توفير الحماية العسكرية لليهود الذي يؤدون ‘صلواتهم’ في المسجد الأقصى.

وذكر البيان بأن محكمة الصلح في مدينة القدس المحتلة، قالت خلال محاكمة أحد المعتقلين على خلفية أحداث الأحد 4-10-2009 وجاء في نص القرار:’לפיכך יש מקום להרות על מעצרו שך המשיב על מנת להגן על ערכי יסוד של האחרים ובכלל זאת לקיים תפילות באעשור המשטרה ולהבטיח אפשרות לתנועת עוברים ושבים ללא מפריע’.

ومعنى نص القرار المذكور:’بحسب ما ذكر يمكن إصدار أمر لاعتقال الشخص المذكور، من أجل المحافظة على القيم الأساسية، ومنها الحق لأداء الصلوات بإذن الشرطة ووجوب توفير الحماية لهم’.

وقالت مؤسسة الأقصى للوقف والتراث:’إننا نرى في نص هذا القرار الذي يقضي بتوفير الحماية العسكرية لليهود الذين يؤدون ‘صلواتهم في المسجد الأقصى’ تصعيدا خطيرا وإشارة واضحة إلى مخططات المؤسسة (الإسرائيلية) لمحاولة تنفيذ مخطط إقامة شعائر تلمودية ودينية يهودية داخل الأقصى، وشرعنة هذه الحماية والصلاة اليهودية داخل المسجد الأقصى، خاصة وان هذا القرار يأتي على خلفية مخططات لإقتحام جماعي للمسجد الأقصى من قبل جماعات يهودية للمسجد الأقصى بهدف محاولة إقامة شعائر تلمودية في أنحاء متفرقة من المسجد الأقصى’.

ودعت مؤسسة الأقصى إلى الرباط الدائم والباكر في المسجد الأقصى، ورفد المسجد الأقصى بالمدّ البشري بالمصلين والمرابطين من الرجال والنساء والأطفال، لأن المسجد هو حق خالص للمسلمين ولن تستطيع قوة وسطوة الإحتلال الانتقاص من هذا الحق ولو بذرة تراب واحدة.

وكان الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الإسلامية داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 48 قد قال:’ننوي الاعتكاف ليلاً ونهاراً هذا الأسبوع حتى أشعار آخر ودعونا كل من يستطيع أن يدخل ولا يخرج منه، وسنشكل موقف الحماية البشرية داخل الأقصى في وجه الاحتلال وسوائب (المستعمرين) في حال سولت لهم أنفسهم الاقتحام للأقصى’.

وأشار إلى أنه وخلال الأسبوع الماضي صدر بيان من مجموعات يهودية تدعو إلى اقتحام الأقصى طيلة أيام الأسبوع ابتداءً من الأحد وحتى الخميس.

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...