شباب 6 ابريل
من حق جيلنا أن يجرب فإما أن ينجح و إما أن يقدم تجربة تستفيد منها الأجيال

أبو فجر يهدد بالإضراب عن الطعام بعد قيام إداره السجن بتسكين شواذ معه بالزنزانه

1٬320

استمراراً لقصة الانتهاكات التي يتعرض لها الروائي مسعد أبوفجر، هدد المدون السيناوي بالإضراب عن الطعام نتيجة تزايد الانتهاكات التي يتعرض لها داخل ليمان أبو زعبل، وقالت أنباء حقوقية أمس إن «أبوفجر» يتعرض لضغوطات كبيرة داخل ليمان أبو زعبل منها أن رئيس مباحث ليمان أبو زعبل أقدم علي تسكين واحد من المثليين جنسياً في نفس الزنزانة التي يقيم فيها الروائي مسعد أبو فجر، حيث يتصرف هذا المثلي باستفزاز شديد مع المدون السيناوي ويتحرش به، مما يؤكد- طبقاً للأنباء الحقوقية- أن هذه التصرفات تتم بتكليف من رئيس مباحث الليمان.

 

وقالت الأنباء الحقوقية: إن إدارة السجن وعدت أبو فجر بنقل المثلي جنسياً من زنزانته، لكن شيئاً لم يحدث، مشيرة إلي أن ما يتم مع الروائي السيناوي يعد تصرفاً مخالفاً للوائح مصلحة السجون، علي أن استمرار اعتقال أبوفجر أساساً يخالف وعد رئيس مجلس الشعب والحكومة بالإفراج عن المعتقلين في غير قضايا الإرهاب والمخدرات وفقا لتعديلات أخيرة أدخلها البرلمان أثناء تمديد العمل بقانون الطوارئ .

وتابعت الأنباء: «ما يحدث الآن مع أبو فجر يأتي انتقاماً من المدون بعد أن قامت جريدة «الدستور» بالكتابة عن بعض المشاكل التي يتعرض لها، حيث نشرت الجريدة قبل عدة أسابيع قيام إدارة السجن بوضع مساجين جنائيين مع الروائي السيناوي، وتسكينه في زنزانة واحدة مع تسعة مساجين صادرة ضدهم أحكام قضائية علي خلفية قضايا قتل وشروع في قتل واتجار في مواد مخدرة، وهؤلاء- طبقاً لما نشرت «الدستور»- تم اختيارهم بعناية فائقة من قبل الداخلية لمراقبته والسطو علي كل ما يكتب وتوصيله لإدارة السجن وتصويره ثم إعادته وهي عملية تتم أثناء الزيارة الدورية التي يقوم به أهله له.

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...