شباب 6 ابريل
من حق جيلنا أن يجرب فإما أن ينجح و إما أن يقدم تجربة تستفيد منها الأجيال

أحمد ماهر: نراقب أداء مرسي وحكومة قنديل وسنحمي مكتسبات الثورة وأهدافها

1٬093

قال المهندس أحمد ماهر- المنسق العام لحركة 6إبريل؛ إن الحركة واجهت العديد من الاتهامات من مختلف الفصائل السياسية العاجزة عن مجاراة نشاط أعضاء الحركة وتأثيرهم في المشهد السياسي قبل الثورة وبعدها. مشيرًا إلى أن الحركة انطلقت من مدينة المحلة الكبرى ورغم أنه ليس من المحلة أو من محافظة الغربية هو والعديد من قيادات الحركة إلا أنهم أحسنوا استغلال تلك الحركة وتوظيفها لتحريك مصر كلها عبر (فيسبوك) لتكون الحركة النواة الحقيقية لثورة يناير المجيدة.

 

جاء ذلك خلال تنظيم حركة 6 إبريل لإفطار للأيتام داخل ملجأ أيتام كفر الزيات؛ وحضره حمزة صبري- أمين حزب الحرية والعدالة بالمركز؛ وفي حضور نائب عن رئيس المدينة.

وأشار ماهر؛ إلى أن الحركة لا تملك مليمًا واحدًا؛ وتعتمد على الجهود الذاتية النابعة من حب مصر؛ ومن لديه دليل واحد على تلقي أحد من أفراد الحركة جنيهًا واحدًا من أية جهة فليتقدم به إلى كل المسئولين.

وأكد أن 6 أبريل ستظل دائمًا وأبدًا جماعة للضغط السياسي؛ ولن تتخلى عن دورها في رقابة أداء المسئولين بداية من رؤساء الأحياء وحتى رئيس الجمهورية؛ ولذلك أنشأنا مجموعات التنمية المجتمعية ونسعى لتقديم المساعدات لكل الجهات. وقال ماهر؛ إن دور منظمات المجتمع المدني والأحزاب هام للغاية في تلك المرحلة الفارقة في تاريخ مصر.

من جانبه؛ قال محمود عفيفي- المتحدث الرسمي لحركة 6 إبريل؛ في تصريحات خاصة لـ«بوابة الشروق»؛ إن الحركة انتقدت وبشدة طريقة اختيار الوزراء الجدد في حكومة قنديل؛ لعدم وجود معايير محددة للاختيار؛ فعلى الرغم من التأكيد على اختيار رئيس الوزراء على أساس أنه رئيس تكنوقراط فوجئنا بالاختيارات تصب في خانة الاختيار الحزبي ولم تكن هناك معايير واضحة ومعلنة لاختيار الوزراء.

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...