إعتصام أمام السفاره الفرنسية بالقاهره من أجل دخول غزه

إعتصام أمام السفاره الفرنسية بالقاهره من أجل دخول غزه
649

شارك مئات الاجانب المؤيدين للفلسطينيين في مظاهرة يوم الاثنين أمام السفارة الفرنسية بالقاهرة مطالبين باريس بالضغط على مصر لتسمح لهم بالوصول الى قطاع غزة مرورا بمعبر رفح الحدودي.

وافترش المتظاهرون الرصيف أمام مبني السفارة تحت حصار نحو ألف من قوات مكافحة الشغب والأمن المركزي.

ورفع المتظاهرون لافتات كتبت عليها عبارات باللغة الفرنسية تقول “الحرية لفلسطين” و”ارفعوا الحصار عن غزة”.

وقالت متظاهرة ان أغلب المتظاهرين من الفرنسيين. وقالت متظاهرة أخرى وهي تلوح بعلم فلسطين “نطالب بالوصول الى غزة.”

وتمنع سلطات أمن مبارك نشطاء من نحو 43 دولة – أرادوا احياء الذكرى السنوية الاولى للهجوم الاسرائيلي على غزة – من الوصول الى معبر رفح.

وكان بعضهم أوقدوا شموعا مساء الاحد في شوارع بالقاهرة احياء للذكرى بعد أن منعتهم قوات الأمن من الوصول الى نهر النيل لاحيائها على ضفافه.

كما منعت قوات الأمن بقياده هشام العراقي الصحفيين من الوصول يوم الاثنين الى المتظاهرين أمام السفارة الفرنسية.

وكان الكيان الصهيوني قد بدأ هجوما واسعا على قطاع غزة يوم 27 ديسمبر كانون الاول من العام الماضي واستمر الهجوم نحو ثلاثة أسابيع مخلفا نحو 1400 قتيل بينهم 350 شرطيا ودمارا واسع النطاق.

وكان الناشطون الاجانب يعتزمون الوصول الى غزة في مسيرة مناوئة لاسرائيل عنوانها “الحرية لغزة”.

وقال شهود عيان في مدينة العريش عاصمة محافظة شمال سيناء ان نحو عشرين أجنبيا تظاهروا في المدينة مطالبين بالوصول الى معبر رفح.

وقال مصادر إن قوات الأمن قد منعت نحو 50 أجنبيا من الوصول الى سيناء في طريقهم من القاهرة مرورا بجسر فوق قناة السويس.

يذكر أن هناك خلاف بين مصر والنائب البريطاني جورج جالواي حول خط سير قافلة اغاثة قادمة لغزة من لندن نظمها بمشاركة نشطاء.

ويطالب جالواي بنزول الشاحنات في ميناء نويبع وأن تتقدم برا الى العريش ثم رفح بينما تقول مصر ان الشاحنات يجب أن تصل الى ميناء العريش بطريق البحر.

ونظم جالواي قافلتين سابقتين سمحت لهما مصر بدخول غزة.

تعليقات

Loading...

قد يعجبك ايضا