شباب 6 ابريل
من حق جيلنا أن يجرب فإما أن ينجح و إما أن يقدم تجربة تستفيد منها الأجيال

إنتهاء التحضير لتحالف لقوي معارضة جديد يطالب بالتغيير

468

انتهت اللجنة التحضيرية لتحالف قوى المعارضة من تقريرها عن حالة التحالف والقضايا المشتركة التى يمكن العمل عليها خلال الفترة القادمة، وذلك لتقديمه إلى اللجنة الموسعة التى تم الاتفاق على تشكيلها من شخصيات سياسية ونقابية، وشخصيات عامة، وقيادات حزبية وسياسية.

وتضم اللجنة التحضيرية الإخوان، الوفد، والتجمع، والعربى الناصرى، والعمل، وشخصيات أمثال الدكتور حسن نافعة رئيس مدير مؤسسة الفكر العربى بالأردن، ود.حسن حنفى أستاذ الفلسفة، والمستشار محمود الخضيرى نائب رئيس محكمة النقض المستقيل مؤخرا.

وأكد د.محمد السيد حبيب النائب الأول للمرشد العام للجماعة أن اللجنة التحضيرية ستقدم تقريرها إلى اللجنة الموسعة لدراسة أجندة العمل، والأولويات القادمة للعمل، وبحث العلاقة المشتركة وإطار التعاون، ومن ضمنها دراسة ملف الانتخابات، بجانب تقييم لشكل وآثار التحالفات السابقة، مع بحث اللجنة لطريقة التعامل مع القوى والائتلافات الأخرى.

وذكر حبيب أن أساس العلاقة والحوار الجديد ليس الانتخابات فقط، ولكن طريقة للتعامل الدائم والتعاون الوثيق بين قوى المعارضة فى مواجهة الاستبداد والفساد، مع الأخذ فى الاعتبار أن هناك اتفاقات مشتركة للحرص على وحدة الشعب وقواه الفاعلة لانتشال مصر من كبوتها الحالية، كما أن هذا الاتفاق بين القوى السياسية الفاعلة سوف يكون بداية التغيير الحقيقى الذى تنشده مصر.

وأوضح حبيب أنه تم خلال الفترة الماضية جمع أكبر قدر من الأفكار والأطروحات؛ لمواجهة محاولات النظام إحباطَ المعارضة ووقف مسيرتها من أجل التغيير والإصلاح، وتم سماع جميع الآراء، مطالبًا بقراءة حقيقية ومفصَّلة للواقع وللإمكانيات والقدرات المتاحة وتأثيرات البيئة المحيطة بنا، وعليه تم تشكيل مجموعة العمل التحضيرية تمهيدا لتشكيل لجنة موسعة تجلس لتضع أطر الحركة، وتحدِّد الأولويات والمسارات التى نتحرك من خلالها.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...