شباب 6 ابريل
من حق جيلنا أن يجرب فإما أن ينجح و إما أن يقدم تجربة تستفيد منها الأجيال

الاهرام : “6 أبريل” تطالب بشار الأسد بالرحيل وتصف نظامه بـالدموى

549

أدانت حركة “شباب 6 أبريل”، سقوط 120 شهيدا خلال “الجمعة العظيمة” فى سوريا، وثمنت تضحيات الشعب السورى الذى خرج من كل مدن سوريا ينشد التغيير وإسقاط النظام، وشنت الحركة هجوما عنيفا على نظام الرئيس السورى بشار الأسد، ووصفته بـ “الدموى ولا يعرف غير لغة الدماء فى حواره مع شعبه”.

وأشارت الحركة فى بيان لها اليوم السبت إلى أن هؤلاء الشهداء سقطوا مع أول تطبيق لإلغاء حالة الطوارئ فى سوريا. وأعلنت الحركة دعمها لانتفاضة الشعب السورى، قائلة “نحن اليوم نقف صفا واحدا مع أهلنا في ميناء اللاذقية حتى حمص وحماة ودمشق وقرية اذرع الجنوبية ودرعا، نحلم معهم بيوم تشرق فيه شمس الحرية علي بلد شقيق فى وطننا العربى”.

وأكدت على تضامن كافة أعضاء الحركة وجموع شباب الثورة والشعب المصرى مع ثورة الأشقاء الأحرار في سوريا، وحيت “نبذ السوريين للطائفية البغيضة وحرصهم علي وحدة كامل التراب السورى بما في ذلك الجولان المحتل والذى لم يطلق النظام السورى رصاصة واحدة منذ عشرات السنين لتحريره مثلما يطلق الآن الرصاص الحي على صدور شعبه الأعزل”.

وخاطبت نظام بشار الأسد بقولها “علي النظام السورى أن يفهم جيدا إن نهايته أصبحت أمرا محتوما، فالشعوب عندما تريد الحياة لن توقفها زخات رصاص الأنظمة، وعلي بشار الأسد أن يستوعب ذلك جيدا، ويخرج من السلطة فورا حقنا للدماء، ليترك المجال أمام شعبه ليبنى سوريا الجديدة”.

وأكدت على تضامنها ودعمها الكامل لثورات الشعوب العربية في ليبيا واليمن، موجهة رسالة للأنظمة المستبدة التي تتحكم في مقدرات البلاد العربية وتقمع ثورات شعوبها بتلك الأفعال الدموية الإجرامية، مفادها “انتهى أمركم فارحلوا عنا”.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...