شباب 6 ابريل
من حق جيلنا أن يجرب فإما أن ينجح و إما أن يقدم تجربة تستفيد منها الأجيال

البرادعي لقناة العربية: بدون الديموقراطية الطريق مسدود

712

في أول لقاء يخص به قناة فضائية غير مصرية منذ الإعلان عن احتمال ترشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة في عام 2011، أكد الدكتور محمد البرادعي للمذيعة راندة أبو العزم في برنامج مقابلة خاصة بقناة العربية 25-3-2010 أن علاقته بالرئيس حسني مبارك مفتوحة وصريحة. وقال إن مرض الرئيس مبارك “حالة إنسانية”، متمنياً له “العودة شافياً” إلى مصر. جاء ذلك في إطار سؤال عما إذا كان قد اتصل بالرئيس في مستشفاه بألمانيا ليطمئن عليه.

وجدد البرادعي دعوته إلى الانتقال “نقلة نوعية من النظام الحالي إلى نظام ديمقراطي”، مشدداً على أنه “بدون الديمقراطية الطريق مسدوداً”.

وقال إنه “توجد تشوهات كثيرة في الدستور المصري”، معتبراً أنه “بدون البديهيات التي تضمن تكافؤ الفرص لن أدخل أي انتخابات، ولن أكون جزءاً من عملية لا تتسم بالديمقراطية”.

وعلق البرادعي على كلام الرئيس مبارك إن مصر لا تحتاج إلى بطل قومي، إنه لا ينظر إلى نفسه كبطل قومي وإن هذا الأمر يقرره الشعب المصري، مشيراً إلى أنه يقوم بالعمل العام منذ 40 عاماً وهدفه ليس الشهرة.

الطائفية والإخوان
……………………..

وقال البرادعي إن التوتر الطائفي “أمر واقع في مصر” ولا ينبغي “دفن رؤوسنا في الرمال” بنفي ذلك، واصفاً الإخوان بأنهم يشكلون جزءاً من المجتمع المصري، وهم أكبر معارضة في مصر.

ونقل عن سعد الكتاتني، رئيس الهيئة البرلمانية للجماعة المحظورة، إن موقف الإخوان هو العمل في إطار ديمقراطي ودولة مدنية وليس دينية وتحقيق العدالة الاجتماعية.

برميل بارود
………………..

وعلق البرادعي على ما تناقلته الصحافة من أنه “عود ثقاب بجانب برميل بارود”، إن “برميل البارود موجود سواء كنت موجوداً أم لا”. وقال إن هناك إجماعاً وطنياً من أقصى اليسار إلى أقصى اليمين على “أن يكون لدينا نظام ديمقراطي”.

وأجاب على سؤال لراندة أبو العزم عن عدم استقراره في مصر حتى الآن وأهمية نزوله إلى الشارع. كما أجاب عن سؤال عن حجم شعبيته وهل تقتصر على الفيس بوك والنخبة كما يقول منتقدوه. كما سُئل عن لقائه بعمرو موسى الأمين العام للجامعة العربية في مقر الجامعة لمناقشة أمر يخص مصر، علماً أن موسى هو مرشح محتمل أيضا للرئاسة.

وقال أيضا:
……………..
اذا طلب منى الشعب ان اكون اداة للتغير فلن اخذله

حان الوقت للعلم العربى ان يلحق بركب العلم والتقدم

اذا حققت التغير والديموقراطية فلا يهمنى ان اكون رئيسا فهناك من هم احسن منى

دعم الولايات المتحدة او عدم دعمها لا يهمنى
وعندما نتحدث عن ذللك فان فى هذا اهانة للشعب المصرى

وقال:
وظيفتى ليس ان احاسب اسرائيل على عدم انضمامها الى حظر امتلاك السلاح النووى ولا يجب اتهامى بان لى دور فى ذلك بل يجب ان يسال العرب لماذا سارعوا الى الانضمام دون تريث او تفكير
فعليهم ان يسالوا نفسهم
لان التفتيش لا يشمل اسرائيل و ايران لانهما غير منضمين لمعاهدة حظر السلاح النووى

تركيا
………….
تركيا تلعب دور المفرووض ان تلعبه الدول العربيه

ايران
……………
ان لم تحل الدول العربيه مشاكلها مع ايران سيكون هناك اتفاق بين ايران ووامريكا على حساب الدول العربيه

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...