الحكومة تعترف بتلوث اللحوم في المجازر المصرية

الحكومة تعترف بتلوث اللحوم في المجازر المصرية
623

وصف الدكتور حسين منصور، رئيس الوحدة التأسيسية لمشروع قانون جهاز سلامة الغذاء بوزارة التجارة والصناعة، المجازر بأنها صالات قذرة لتعذيب الحيوان، موضحاً أن مصر بها ٤٥٠ مجزراً كلها غير معتمدة دولياً، فى الوقت الذى تمتلك فيه إثيوبيا ٣ مجازر معتمدة على أحدث النظم العالمية.

 

وأوضح منصور أن نسب التلوث فى اللحوم أثناء عمليات الذبح، والسلخ، والنقل، تعدت ما تسمح به الدساتير العالمية للحدود الميكروبية، وهو ما يهدد صحة المستهلكين، خاصة أن الدراسات أكدت أن ٩٠٪ من الأمراض تنجم عن تناول أغذية ملوثة من أصل حيوانى، الأمر الذى دفع هيئة سلامة الغذاء الأمريكية إلى تخصيص ٨٠٪ من ميزانية الرقابة للتفتيش على الأغذية الحيوانية.

وقال منصور، فى ورقة عمل حول تقييم أوضاع المجازر المصرية، مقدمة لغرفة الصناعات الغذائية- بغرض التأكيد على أهمية إصدار قانون موحد لسلامة الغذاء، وإنشاء جهاز يشرف على تطبيقه- إن الأصل أن ينتج الحيوان السليم لحماً خالياً من الميكروبات، إلا أن الدساتير العالمية للحدود الميكروبية حددت نسبة من ١٠٠ ميكروب إلى ١٠٠ ألف ميكروب فى الجرام الواحد فى أقصى الحالات غير الملائمة، إلا أن مصر تخطتها بمراحل كبيرة، حيث وصلت إلى ٢١٦ ميكروباً فى كل سنتيمتر مربع من سطح الذبيحة بعد السلخ مباشرة، وتصل إلى ١٠ ـ ٢٠ مليون ميكروب بعد ٤ ـ ٥ ساعات من الذبح حتى وصلت إلى ٦٦ مليوناً فى محال الجزارة،

بالإضافة إلى ٢٦ مليون ميكروب فى كل جرام من الكبد، و٥٢ مليوناً فى الطحال، و٦٩ مليوناً فى الرئة، و٩٧ مليوناً فى المخ، وفقاً لأبحاث أقسام صحة اللحوم فى كليات الطب البيطرى، مبرراً الأمر بأن كل المجازر فى مصر يدوية، ما عدا مجزراً واحداً فى العين السخنة، ولا تحتوى على مبردات لحفظ اللحوم، كما أن اللحوم تنقل مكشوفة مما يعرضها لعوادم السيارات والأتربة والحشرات والميكروبات.

المصدر : المصري اليوم

 

تعليقات

Loading...

قد يعجبك ايضا