شباب 6 ابريل
من حق جيلنا أن يجرب فإما أن ينجح و إما أن يقدم تجربة تستفيد منها الأجيال

الداخلية تطعن علي حكم إلغاء قرار منع سفر جمال حشمت

269

في سابقة غريبة، قدَّمت وزارة الداخلية طعنًا أمام المحكمة الإدارية العليا على الحكم الصادر من محكمة القضاء الإداري بالقاهرة بجلسة 7/7/2009م، والذي يقضي بإلغاء قرار اللواء حبيب العادلي وزير الداخلية بمنع د. جمال حشمت القيادي بجماعة الإخوان المسلمين من السفر، والذي ألزمت فيه وزارة الداخلية بتنفيذه بمسودته وبدون إعلان، وذكرت الوزارة في طعنها ضرورة منع حشمت من السفر خارج البلاد لانتمائه لجماعة محظورة قانونًا؛ مما يعد خروجه من البلاد خطرًا، على حد زعمها!!.

جدير بالذكر أن محكمة القضاء الإداري قد قضت في مرات عديدة بإلغاء قرار وزير الداخلية بمنع حشمت من السفر، وقد ذكرت المحكمة في حيثيات حكمها إلى أن “أحكام الدستور تمنع قيد الحركة، والتنقل إلا في أحوال معينة مبينة في القانون، وأن المادة (14، 50، 52) من الدستور المصري قد أفردوا بابًا مستقلاًّ للحقوق والحريات والواجبات العامة الأساسية للمواطنين، وتمتد في مجملها إلى مبادئ سامية، وردت ضمن أحكام الشريعة الإسلامية، والإعلان العالمي لحقوق الإنسان، وأكدت هيئة المحكمة على حق المواطنين وحريتهم في التنقل والسفر؛ وهي في مصاف الحقوق والحريات العامة التي يتعين ضمانها لكل مواطن.

وأضافت هيئة المحكمة في حيثيات حكمها أن حشمت شخصية عامة، يجب أن تراعي وزارة الداخلية هذا الأمر، وأن له مكانة علمية كطبيب، وله مكانة اجتماعية، ويُدعى إلى مؤتمرات عدة خارج البلاد يتعين عليه حضورها، وأن قرار المنع من السفر الصادر بحقه يعد إساءةً في استعمال السلطة؛ مما يتعين إلغاؤه.

وعقبت هيئة المحكمة على المستندات المقدمة من الجهة الإدارية “أن قرار المنع من السفر لا أساس له من الواقع أو القانون، حسب الظاهر من الأوراق؛ حيث إنه ليس مطلوبًا على ذمة أي قضية جنائية، واسمه ليس مدرجًا ضمن قوائم الممنوعين من السفر لأسباب قانونية؛ مما يجعله مرجحًا للإلغاء”.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...