شباب 6 ابريل
من حق جيلنا أن يجرب فإما أن ينجح و إما أن يقدم تجربة تستفيد منها الأجيال

الوفد و الجبهة يؤيدان و التجمع و الناصرى يعارضان أنضمام 6أبريل لأئتلاف الأحزاب

621

رفض كلا من حزبى الناصرى و التجمع الفكرة التى أثارها الدكتور السيد البدوى – رئيس حزب الوفد – بشأن أنضمام حركة شباب6أبريل لأئتلاف الأحزاب و الذى يضم أحزاب “الجبهة و الناصرى و الوفد و التجمع”.

 

أحمد حسن الأمين العام للحزب الناصرى أكد رفضه انضمام حركتى كفاية و6 إبريل إلى ائتلاف الأحزاب، مبررا موقفه إلى المبادئ التى قام عليها الائتلاف والتى اشترطت أن يكون المنضم من الأحزاب وليس أى من القوى السياسية مثل الحركات أو الجماعات.

وأوضح حسن وضع هذا المبدأ إلى احتواء الأحزاب على مستويات رسمية يتم من خلالها مراجعة القرارات التى يتخذها الائتلاف، فى حين أن هذا الأمر تفتقده مثل هذه الحركات، وهو ما أكده الدكتور رفعت السعيد، رئيس حزب التجمع، موضحا أنه من حق أى عضو من أعضاء الائتلاف أن يطرح رؤيته للنقاش، وكذلك الدوافع العائدة من الاقتراح، وعلى أساسها يكون القرار لجميع أعضاء الائتلاف، إما بالموافقة أو الرفض.

وأضاف السعيد أنه لا يمكن أن يتخذ قرارا مسبقا حول ضم حركتى 6 إبريل وكفاية قبل طرح الأمر عليهم خلال الاجتماع المقبل، موضحا أنه من الممكن أن يتم تغيير مبادئ الائتلاف فى حال وجود فائدة عائدة عليه من تلك الانضمامات، أو إيجاد طريقة أخرى للتعامل معه مثل إمكانية التنسيق.

فيما كان موقف حزب الجبهة الديمقراطية مؤيدا لموقف الوفد، حيث أكدت مارجريت عازر الأمين العام للحزب عدم وجود موانع للحزب من ضم أى حركه أو قوى سياسية بخلاف جماعه الإخوان المسلمين، موضحه أن حزب الجبهة من أوائل الأحزاب التى ضمت كل القوى السياسية.

وأضافت عاذر أن فكرة ضم حركتى 6 إبريل وكفاية إلى الائتلاف سيتم مناقشتهم خلال اجتماع المكتب التنفيذى للحزب والمقرر انعقاده يوم الثلاثاء المقبل، وذلك لبحث الفائدة التى ستعود على الائتلاف من فكرة توسيع نشاطه بضم القوى السياسية.

وبررت عازر اعتراض الحزب على فكرة ضم الإخوان إلى الائتلاف إلى اختلاف الأيدلوجية التى يتبعها مع أيدلوجية بقية القوى السياسية والأحزاب.

[u]Youm7[/u]

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...