بالصور: مؤتمر طلابى لنصرة الاقصى بجامعة المنصورة

بالصور: مؤتمر طلابى لنصرة الاقصى بجامعة المنصورة
418

امتدادا لموجة الغضب التى تجتاح جامعة المنصورة لنصرة الاقصى وفى اطار حملة ” القدس عقيدتي ” التي أطلقها طلاب الإخوان المسلمين في مطلع الفصل الدراسي الجارى ، أقام طلاب الإخوان المسلمين مؤتمرا طلابيا حاشدا أمام بوابة الجلاء .

ففي تمام الواحدة ظهرا احتشد مئات الطلاب تنديدا بقرارات الكيان الصهويوني بهدم المسجد الأقصى و وضع حجر الأساس لهيكلهم المزعوم يوم الثلاثاء 16 مارس .

بدأ المؤتمر بآيات من القرآن الكريم ثم تلى ذلك كلمة لأعضاء هيئة التدريس ألقاها الاستاذ الدكتور عبد الدايم شريف الاستاذ بكلية العلوم حيث ندد فيها بالاعتداء على المقدسات الإسلامية و أكد إن الصراع بين المسلمين و اليهود دائم إلى قيام الساعة و أن القضية ليست قضية طلاب جامعة المنصورة فقط و لكنها قضية المسلمين جميعا . و بين ان باستمرار هذا التخاذل فانه لن يكون بعد الاعتداء على المسجد الأقصى إلا المسجد الحرام . كما ناشد طلاب الجامعة بالقيام بواجباتهم تجاه الأقصى بمختلف الاشكال الممكنة .

و تخلل المؤتمر هتافات عدة كان منها ” يا حكامنا تحت القمة .. الجهاد أمل الأمة ” ” من المنصورة رفنا شعار .. لا للتهويد و الحصار ” أهل الأقصى دول أحرار .. و الحكام ذل و عار ” ” دافعوا عن الأقصى يا شباب .. لأحسن قالوا الإسلام غاب ” ” لما الاقصى ينادى هنلبى .. دمى فداه وروحى وقلبى ” .

ثم تبع ذلك قصيدة لأحد الأطفال بعنوان ” متى تغضب ؟ ” . و أشاد الطلاب بدور الفن الهادف في إحياء القضية في نفوس المسلمين حيث أنشدوا نشيدا بعنوان ” يا أقصى ”

ثم ألقى المتحدث الرسمي باسم طلاب الإخوان المسلمين كلمة تحدث فيها عن تخاذل الأمة الإسلامية تجاه قضية فلسطين . و أكد أن اليهود حققوا أطراف المعادلة بتمسكهم بعقيدتهم و إن كانت باطلة و تسلحوا بالعلم و المال حتى كانت لهم الريادة بينما نحن المسلمون تخلينا عن عقيدتنا و جعلنا الغرب قدوة لنا و تخلفنا في العلوم . ثم وجه ثلاث رسائل كانت أولها للحكام بأنهم مسئولون أمام شعوبهم و أمام الله عن المسجد الأقصى وطالبهم بضرورة التحرك العاجل لنصرة المسجد الاقصى ، و كانت الرسالة الثانية للأمة الاسلامية بان تفيق من سباتها العميق و أن تتحمل دورها تجاه المسجد الأقصى و حثها على تربية واخراج أبطال مثل صلاح الدين . و أخيرا كانت الرسالة الثالثة لليهود و قال لهم اعلموا بأنه ليس لكم مكان على هذه الأرض و أن هذه الأمة قد تمرض و لكن لا تموت و اعملوا أننا سنعود إليكم و أن أعينكم سترى ما لم تسمعه آذانكم .

و في اتصال هاتفي مع الأستاذ مشير المصري المتحدث باسم حركة المقاومة الإسلامية حماس شكر فيها الطلاب و أخبر أنه بتلك الوقفة نؤكد على وحدة الأمة في دفاعها عن مقدساتها كما أكد فيها أنهم لن يتخلوا عن دورهم في حمل البندقية في وجه الصهاينة حتى نستعيد القدس و وضح أن رأس حربة الإسلام هم الشباب المسلم ، كما طالب طلاب جامعة المنصورة بالاستمرار فى المزيد من الفاعليات التى تناصر المسجد الاقصى وترفع من الروح المعنوية للمجاهدين .

و اخيرا تم حرق العلم الصهيونى فى ساحة الجامعة ثم أعلن الطلاب عن مطالبهم في نهاية المؤتمر وهى :

1- قطع العلاقات الدبلوماسية مع دولة الكيان الصهويني المعتدي على مقدسات المسلمين .

2- وقف تصدير الغاز و الأسمنت و معدات البناء للكيان الصهيوني .

3- فتح باب الجهاد للشباب الراغبين في الدفاع عن المقدسات .

4- مقاطعة البضائع الإسرائيليلة و المطبّعين مع الكيان الصهيوني و فضحهم .

5- العمل على رفح الحصار و وقف بناء جدار العار الفولاذي .

6- دعوة الفصائل الفلسطينية للالتفاف حول المقاومة كسبيل واحد للتحرير .

[img align=center]http://6april.org/uploads/img4b9d23d09f9be.jpg[/img]

[img align=center]http://6april.org/uploads/img4b9d2418d2e3b.jpg[/img]

تعليقات

Loading...

قد يعجبك ايضا