شباب 6 ابريل
من حق جيلنا أن يجرب فإما أن ينجح و إما أن يقدم تجربة تستفيد منها الأجيال

بالفيديو: مظاهرات غضب بوسط القاهره وتحطيم 4 سيارات بشارع جامعه الدول بعد هزيمة منتخب مصر

697

قالت مصادر في وسط البلد ان عدد من المواطنين المصريين قد تجمعوا في تجمعات غضب في وسط البلد وميدان التحرير بعد هزيمة المنتخب الوطني المصري في مباراته مع الجزائر في السودان ، وان عددا منهم قد اشعلوا النيران (علب بيروسول) ، وان مظاهرات غضب عشوائية قد تحركت في وسط القاهرة .

وقالت المصادر ان احدي هذه التجمعات الغاضبه قد توجهت نحو مبني اتحاد الاذاعه والتلفزيون بماسبيرو ، ولكن الامن المتواجده حول المبني قد استطاع تفريق المواطنين الغاضبين، والذين توجهوا بعد ذلك نحو مبني وزاره الخارجية ، وقد استطاعت قوات الامن تفريق المتظاهرين حول مبني الخارجية ، مما جعلهم يتوجهون نحو مبني الحزب الوطني .

وقد حاولت قوات الامن تفريق المواطنين بقوه ، وتدخل الامن في محاولة لفض هذه التجمعات ، مما جعل المتظاهرون يهتفون ضد الأمن وضد النظام .

وقالت المصادر ان المواطنين هتفوا ( حكومة وسخة ياولاد الوخسة – ك…. يامبارك) ، وان التجمعات الغضب جميعها تجمعات سلمية وانه ليس هناك اي محاولات تخريب سواء في السيارات او في الممتلكات العامه او الخاصه ، وان الهتاف الغالب هو “مصر”.

وقد تفرق المواطنين الغاضبون بطول كورنيش النيل في تجمعات غضب بعد هزيمة مصر امام منتخب الجزائر في تصفيات التؤهل لكأس العالم

وقال موقع جريدة اليوم السابع في خبر افرده منذ قليل ان مواجهات قد تمت بين قوات الامن والمواطنين المصريين الغاضبين في شارع جامعه الدول العربيه اسفر عن تحطيم 4 سيارات ملاكي واقتحام محل بقاله يمتلكه جزائري يدعى إسماعيل الدويك .

وظلت الشرطة تطارد الجماهير الغاضبة فى الشوارع عقب إلقاء الطوب والزجاجات الفارغة على سيارات الشرطة، مما أدى إلى تعطيل المرور. فيما انتقل فريق أمنى من مباحث الجيزة وقسمى الدقى والعجوزة إلى شارع جامعة الدول العربية، وظلت سيارات ملاكى سوداء مميزة نزل منها قيادات وزارة الداخلية إلى الشارع عقب انتهاء المباراة لمحاولة احتواء توابع هزيمة منتخب مصر.

وأسفر الحادث عن تحطيم 4 سيارات وأرقامها كالتالى..
هـ ط مصر 3756 وملاكى جيزة 102232 وملاكى جيزة 326120 وملاكى جيزة 316078 ومحل بقالة يملكه شخص يدعى إسماعيل الدويك، حيث قام المواطن الجزائرى بالاختباء داخل المحل، مما أدى إلى دخول الجماهير المصرية وراءه.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...