شباب 6 ابريل
من حق جيلنا أن يجرب فإما أن ينجح و إما أن يقدم تجربة تستفيد منها الأجيال

بيان تضامن حركه 6 ابريل مع صحفيين الدستور

1٬030

في طريقة تآمريه لا يقبلها أي ناشط أو كيان حر مستقل, ويمكن اعتبارها طريقه لتكميم الافواه واسكات الاصوات الحرة التي تكشف حقائق النظام الفاسد وتمهد لانتخابات غير شرعية مبنية على التزوير خالية من الشفافية وتمهيد اخر لخطة سياسية من قبل النظام الفاسد لعملية التوريث.

 

أقدم د. السيد البدوي شحاتة والسيد رضا إدوارد، الملاك الجدد لجريدة الدستور، على إقالة الكاتب والصحفي والاعلامي إبراهيم عيسى رئيس تحرير جريدة الدستور بعد ابداء اسباب واهية لا تخرج إلا من يد جهاز قمعي أمني.

وتعلن حركة شباب 6 ابريل تضامنها الكامل مع الصحفيين المعتصمين في نقابه الصحفيين.. والاعجاب بما ما يملوكنه من ولاء للرأي الحر المستقل عن أية حسابات سياسية أو مادية وللكاتب ابراهيم عيسى وعن عدم اعتدادهم بأي إصدار آخر يحمل اسم الدستور يكون بدون رئاسة عيسى له، وبدون مشاركة أبناء الجريدة الأصليين في تحريره، كما تعترض الحركة على الطريقة التي تمت اقالته بها لتغيير السياسة التحريرية للجريدة.

شباب 6 ابريل

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...