بيان حركة 6 أبريل حول مطالب الشباب ورفض التفاوض مع اى جهة قبل رحيل مبارك

بيان حركة 6 أبريل حول مطالب الشباب ورفض التفاوض مع اى جهة قبل رحيل مبارك
6٬133

صمد شباب مصر وناضلوا ضد الطغاة ، وواجهنا الرصاص بصدور عارية، بكل شجاعة وصبر،تحية إلي الشعب المصري العظيم صانع هذه الثورة، لذلك نؤكد ان النصر هو اسقاط مبارك ونظامه

 

منذ الخامس والعشرون من يناير “الإنتفاضة المصرية” أسقطنا شرعية الديكتاتور.. من يحكم مصر الآن هو شعب مصر الباسل.. لنحافظ على سلمية إنتفاضتنا الغراء ولنواصل حماية أنفسنا وممتلكاتنا المصرية ضد تخريب بلطجية النظام الإرهابي

سنكمل ما بدأناه يوم الخامس والعشرين من يناير، نحن شباب مصر ممن لم ينخدعوا بحديث مبارك الذي استهدف العبث بمشاعر المصريين،وقلل من اهمية عقولهم كما اعتاد ان يفعل طوال ثلاثين عاما من الخطابات والوعود المزيفة، والبرامج الانتخابية الوهمية التي لم يتحقق منها شئ سوي علي الورق فقط، لجأ مبارك إلي هذا النوع من الحديث المضلل، ظنا منه ان شعب مصر مازال يمكن خداعه،

فإلي كل المصرين المحبين لبلادهم، نحن اولادكم واخوانكم نعبر عن مطالبكم، وما عانيتم وعانينا منه في ظل حكم مبارك، يجب ان تدركوا جيدا ان مطالب الشعب المصري التي بدا من حديث مبارك انه استجاب لها كاملة، ماهي إلا مناورة اعدها النظام المصري لخداع شباب مصر الاحرار الذين رفضوا العودة لمنازلهم، فمن ينظر منا إلي الأحداث التي وقعت في الفترة الاخيرة ابتداءا من يوم جمعة الغضب بعقل واع، سيدرك تماما ان النظام المصري نفذ مخططا شيطانيا لإبقاء مبارك في منصبة، رغبة من عناصره في الحفاظ علي امنهم الشخصي، لا الحفاظ علي امن مصر،،

بعد ذلك يخرج علينا رئيس الوزراء بدعوة للحوار، داعما حديثه بأهمية الحوار فكان اول تطبيق لكلامه علي أرض الواقع هجوم من بلطجية النظام ورجال الامن في ملابسهم المدنية، يهاجمون شباب مصر العزل من السلاح، في ميدان التحرير مما أدى لسقوط مئات الجرحى و11 شهيدا أخر، و كذلك حملة اعتقالات لغرفة العمليات لشباب 6 ابريل والعديد من المحامون والنشطاءالحقوقيون وممثلى المجموعات الشبابيه الداعيه لتظاهرات 25 يناير.. بل لم يكتفي بهذا الحوار وانما أعطي اوامر باطلاق الرصاص الحي علي الأبرياء ومازالت الاعتقالات والمطاردات لنشطاء الحركة مستمرة,فهل هذ هو الحوار الذي يدعوا الية عمرو سليمان واحمد شفيق؟؟

ونعلن نحن شباب حركة 6 ابريل رفضنا لدعوة السيد عمر سليمان نائب الرئيس للحوار, فلا حوار الا بعد رحيل مبارك ,ونصر علي اننا عازمون علي المضي قدما فيما بدأناه يوم الخامس والعشرين،لأعادة الحقوق التي سلبها نظام مبارك علي مدي ثلاثين عاما

ونعلنها من ميدان التحرير

نحن صامدون لحين تنفيذ مطالبنا وهي

تنحى مبارك الفورى عن السلطه

حل مجلسي الشعب والشورى.

تشكيل مجموعة انقاذ وطنى تضم كافة الشخصيات السياسيه والشخصيات العامه والمفكرين والخبراء الدستوريين والحقوقيين وممثلين عن المجموعات الشبابيه الداعيه لتظاهرات 25 و28 يناير تكون مهمتها تشكيل حكومة ائتلاف وطني انتقالية تكون مسئوله عن ادارة البلاد لفتره انتقاليه وكذلك مجلس رئاسى مؤقت حتى الانتخابات الرئاسيه القادمه

وكذلك اقرار الدستور الجديد الذى يضمن مبادىء الحريات والعداله الاجتماعيه

. محاكمة المسئولين عن سقوط مئات الشهداء بميدان التحرير

الافراج الفورى عن المعتقلين

وهذه المطالب السابقه هى المتفق عليها بين كافة المجموعات الشبابيه التى دعت لتظاهرات 25 و28 يناير

ونعلن كذلك عن عدم وجود أى تنسيق بيننا وبين ما يعرف بلجنة الحكماء التى اقترحت انهاء الاعتصام وبدء التفاوض مع بقاء مبارك فى السلطه

يجب الرحيل الفورى لمبارك حفاظا على أمن واستقرار مصر

ولا تفاوض الا بعد رحيل مبارك.. وأى تفاوض هو فقط على كيفية انتقال السلطه

شباب 6 ابريل

حركة المقاومة المصرية

0192492279

0196458521

 

تعليقات

Loading...

قد يعجبك ايضا