شباب 6 ابريل
من حق جيلنا أن يجرب فإما أن ينجح و إما أن يقدم تجربة تستفيد منها الأجيال

بيان حركة 6 ابريل بخصوص اصابة مؤسس الحركة والمنسق العام م أحمد ماهر

3٬681

في ضوء الأحداث الجاريه في محيط وزارة الداخليه عقب مذبحة بورسعيد ,من قيام الثوار الغاضبين بمحاصرة وزارة الداخليه

 

مما أدي الي قيام قوات الأمن بالاعتداء عليهم بالقنابل المسيله للدموع وبنادق الخرطوش وفي محاولة لتهدئة الأوضاع قام المهندس أحمد ماهر مؤسس ومنسق حركة 6 ابريل بالاشتراك مع مجموعة من النشطاء بمبادرات التهدئه بين الداخليه والثوار حفاظا علي الأرواح وحتي لا تكون تلك الأحداث مبررا للتغطيه علي أحداث مذبحة بورسعيد ومحاسبة المتورطين بهذه الأحداث وعلي رأسهم وزير الداخليه

وأثناء قيام هؤلاء النشطاء بتلك المبادره تم اصابة ماحمد ماهر حيث أصيب عند سقوط جسم صلب على رأسه نقل علي أثره الي مستشفي القصر العيني الفرنساوي لتلقي العلاج
وأدي هذا الي ارتشاح في المخ وتجمع دموي بالمخ وحالته مستقره الأن وسيظل تحت ملاحظة الأطباء وعمل الاشاعات المقطعيه لتحديد ازالة التجمع الدموي بتدخل جراحي من عدمه .

وتؤكد الحركه علي استمرار المقاومه السلميه لتحقيق مطالب الثوره وأهمها تسليم السلطه للمدنين

كما نؤكد علي أحقية الثوار في التعبير عن ارائهم ومطالبهم بشكل سلمي كحق أصيل انتزعته الثوره وعلي الجهات المختصه تأمين ذلك لا الأعتداء عليهم وجذبهم لأحداث عنف مفتعله

كما نناشد جميع المواطنين بالالتزام بسلمية الثوره

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...