بيان عاجل في مجلس الشعب بخصوص إختطاف الزميل طارق خضر

بيان عاجل في مجلس الشعب بخصوص إختطاف الزميل طارق خضر
1٬354

تقدم النائب حمدي حسن عضو مجلس الشعب ببيان عاجل إلي وزير الداخلية ووزير العدل و وزير التعليم العالي بسبب إختطاف الزميل طارق خضر الطالب بكلية العلوم جامعة الإسكندرية وإستمرار إختفائة منذ ظهر يوم 27 مارس الماضي .

 

والزميل طارق خضر هو عضو بحركة شباب 6 أبريل وأختطف من جامعته منذ 27 مارس الماضي علي إثر تجميعه لتوقيعات علي بيان الجمعية الوطنية للتغيير ، وأشارت معلومات إن طارق موجود بمقر أمن الدولة بالإسكندرية المعروف بإسم “الفراعنه” ولم ينجح محامية حتي الأن في الوصول إليه.

وقال النائب حمدي حسن في بيانه إن طارق قد تم إختطافه من داخل كليته بواسطة ضابط أمن الدولة بالكلية ومنذ ذلك الوقت لم يعثر له علي أثر ولم يستطع أهله أو محاموه معرفة مكانه أو أي أثر له !

وأضاف النائب أن طارق كان يوزع بيانا لتأييد الدكتور البرادعي بين الطلاب، متسائلا هل أصبح تأييد البرادعي تهمة تستدعي الإختطاف والاختفاء القسري.

وقال النائب إن هذه الإجراءات من قبل أمن الدولة نتيجة طبيعية لوطن يحكم منذ 30 سنة تحت الطوارئ ، مؤكدا إن حالة الطوارئ تفقد المواطنون الأمن و العدل وإنها قدأهدرت كرامة الجامعات.

وأضاف النائب في بيانه العاجل إنه النيابة العامة لم تنجح في العثور عليه وإكتفت بإبلاغ ذويه ومحاميه أنه في قسم شرطة العطارين ولم تجب عن أسئلة لماذا ؟ وما هي التهمة التي بموجبها اختطف واحتجز ؟ ولا حتي نجحت في تأكيد معلوماتها بأي وسيلة.

وأكد النائب أن بهذا السيناريوا ﻷستمرار إختطاف طارق أصبح جزءا كبيرا من النيابة العامة نيابة ملاكي في جيب أمن الدولة يقرر لها ما يشاء لا ما يفرضه عليها الواجب والضمير ولا حتي المهنة العظيمة التي ينتمون إليها.

وإنتقد النائب حمدي حسن تجاهل رئيسة جامعة الإسكندرية وعميد كلية العلوم إستمرار إختفاء طارق ، وقال النائب إنه لم يسمع عن أي محاولة أو إجراء من الأستاذة الدكتورة رئيسة جامعة الإسكندرية أو من عميد الكلية لمحاولة حماية طلابهم من الإجراءات التعسفية التي يمارسها أمن الدولة داخل الجامعة.

وإتهم النائب رئيسة جامعة الإسكندرية وعميد كلية العلوم بأنهم قد تحولوا إلي ألعوبة في يد الأجهزة الأمنية لا تتناسب مع قيمتهم العلمية وشرف المنصب الذي يتولوه

 

تعليقات

Loading...

قد يعجبك ايضا