شباب 6 ابريل
من حق جيلنا أن يجرب فإما أن ينجح و إما أن يقدم تجربة تستفيد منها الأجيال

تغطيه لإحتفالية نهاية 2009

465

قامت حركة شباب 6 ابريل بتنظيم احتفالية نهاية عام 2009 على أنغام فرق شبابية جديده (كازبلانكا وفرقه جامعة عين شمس) ومع رقصات بابا نويل و العديد من الفقرات الترفيهيه، وقد أدى زحام المواصلات و تأخر الفرقه المسرحيه الى

 

تعديل فى برنامج الحفل حيث استمرت الفقرات الترفيهيه حتى الساعه العاشره و بعدها بدأت الفقرات السياسيه المسرحيه و عروض الفيديو فى اخر اليوم .. و قد أدى ذلك التعديل الاضطرارى و تأخر الفقرات السياسيه الكثير من الاستغراب و التساؤلات لدى العديد من الافراد المشاركين و الصحفيين و لكن سرعان ما زال بمجرد بدء الفقرات ذات الطابع السياسى والتى كانت عباره عن فقرات مسرحيه و اسكتشات ساخره و افلام فيديو عن حصاد 2009 و كوارث الحزب الوطنى بالاضافه الى ملف تعريف عن الدكتور محمد البرادعى.
وقد شهد الحفل العديد من الملاحظات من حيث عدد الحضور الكبير من طلاب الجامعات الذين حضروا لأول مره و تواصلوا مع اعضاء الحركه بصوره كبيره
كما كان من الملاحظات المهمه هو ابتعاد افراد الامن عن مكان الاحتفال فى مجمع نور الثقافى أثناء الفقرات الترفيهيه و لكن توافدت قيادات أمنيه كبيره و بدأ العديد من افراد الأمن فى الانتشار حول المكان بمجرد عرض فيديوهات عن الحصاد السياسى ل 2009 و فيديوهات اخرى عن تاريخ دكتور محمد البرادعى و دعوه لإستقباله بالمطار
و كان الارتباك واضحا على تحركات القيادات الامنيه بعد تحول الحفل من النشاط الترفيهى الصريح إلى العروض السياسيه وسط عدد كبير من طلاب الجاماعات الذين حضروا الحفل لأول مره
وأعلنت الحركة أثناء الحفل، نتيجة الاستفتاء الذى أجرته، حيث حصل إعلان د.محمد البرادعى المدير – السابق- للوكالة الدولية للطاقة الذرية، نيته خوض الانتخابات الرئاسية القادمة على المركز الأول لأهم حدث سياسى فى مصر، وفقاً لاستفتاء حركة شباب 6 أبريل لعام 2009، فيما حصل دخول باراك أوباما للبيت الأبيض وتأديته اليمين الدستورية أهم حدث سياسى عالمى.

وجاء الدكتور حسن نافعة، على رأس أفضل الشخصيات السياسية فى مصر
وفى نهاية اليوم اعلنت الحركه عن استراتيجيه جديده فى العمل و الضغط المتواصل فى 2010 و 2011 حيث طلقت عليهم عامى الحسم

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...