شباب 6 ابريل
من حق جيلنا أن يجرب فإما أن ينجح و إما أن يقدم تجربة تستفيد منها الأجيال

جريدة الشروق رسالة لفتاة التحرير: جسدك الذى تعرى هو جسد كل مصرى..وأنت مستورة فى أعيننا

1٬275

«أنت فخر لمصر وللمصريين، افتخر بك أختى، وأريد أن أطمئنك بأنك مستورة فى أعيننا، فأنت من عرى المجلس العسكرى، لا تحزنى وارفعى رأسك، فجسدك الذى تعرى على أيدى جيش طنطاوى هو جسد كل مصرى حر شريف ثار من أجلك ومن أجل مصر وثائر الآن حتى يأخذ بثأرك ويحاكم هؤلاء القتلة»، كان هذا نص الرسالة التى وجهتها حركة «ِشباب 6 أبريل»، جبهة أحمد ماهر، للفتاة صاحبة الصورة الشهيرة التى تسبب سحل الشرطة العسكرية فى تعريتها من ملابسها.

وهاجمت المتحدثة الإعلامية للحركة إنجى حمدى المجلس العسكرى وقالت: «رأينا هذا المشهد فى معركة الاستفتاء على التعديلات الدستورية عندما تم سحل الصحفية نوال على فى مايو 2005، ولم أكن أتصور أن أراه على يد من قدمنا لهم الورد يوم 11 فبراير. وأقول لمجلس العار، المجلس العسكرى سابقا، أنت كاذب والشىء الوحيد الذى نجحت فيه هو قيادة الثورة المضادة فقط».

وواصلت هجومها: «أقول للواءات المجلس العسكرى أنتم من شوهتم وأهنتم الزى العسكرى، أنتم من أضعتم شرف العسكرية المصرية، أنتم من شوهتم سمعة جيش مصر فى العالم أجمع».

هذا وقد أطلقت الحركة، على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعى «فيس بوك»، مسابقة «سفاح عام 2011» لاختيار أكثر الشخصيات سفكا للدماء.

من جهة أخرى، نفت الحركة، فى بيان أصدرته أمس، أن تكون الفتاة صاحبة الصورة الشهيرة، التى تم تعريتها من ملابسها، هى غادة كمال الناشطة بالحركة بمحافظة الدقهلية.

وقالت الحركة فى بيانها: «لاحظنا وجود خلط فى وسائل الإعلام بين غادة كمال وبين الفتاة التى ظهرت فى مشهد السحل الشهير والضرب والتعرية فى ميدان التحرير، وخشينا أن يؤدى هذا الخلط فى ضياع حق الفتاة، التى لم يتعرف أحد على هويتها حتى الآن».

وأوضحت الحركة «الحقيقة أن غادة تعرضت للسحل والضرب على يد مجرمين من الجيش قرب مجلس الوزراء، بينما الفتاة الأخرى تعرضت للسحل والضرب والتعرية على يد مجرمين من الجيش أمام مجلس الشعب مباشرة وهو ما يبدو واضحا من الصورة فى اختلاف ملابس كل منهما»

المصدر
http://shorouknews.com/news/view.aspx?cdate=21122011&id=228a507c-7ab0-40b4-bc89-868359c07075

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...