شباب 6 ابريل
من حق جيلنا أن يجرب فإما أن ينجح و إما أن يقدم تجربة تستفيد منها الأجيال

حينما قاد شباب 6 ابريل جماعه الاخوان المسلمين

1٬450

قام شباب 6 ابريل وغيرهم من شباب التكتلات السياسيه وقفه احتجاجيه فى المنصوره من أجل ” خالد سعيد ” المواطن الذى بموته أشعل ناراً داخل قلوب الكثير من المواطنين الذين ارتاعوا لصوره التى نشرتها المواقع الالكترونيه , العشرات حضروا الوقفه من الشباب الذين لم يسبق لهم النزول الى الشارع احتجاجاً على أى شئ
تجرأوا هذه المرة ونزلوا بأعداد كبيره محطمين أسطورة ” الخوف من المجهول ” التى يسارع المجتمع المصرى فى تلقيمها لشبابه وابناءه عكس كل المجتمعات الصحيه
نعود للوقفه حيث جاء اناس لانعرفهم ولم يسبق لنا رؤيتهم فى اى شئ
حاول الامن ترهيب الجموع التى حضرت لكنهم لم يستجيبوا , بعد انهاء الوقفه , تحولت الوقفه الى مظاهره فى الشارع من امام مديريه امن الدقهليه الى نقابه الاطباء حيث كانت تنتظرهم حلقه اخرى من حلقات الاحتجاج حيث كان مفترضاً اقامه مؤتمر للجمعيه الوطنيه للتغيير

الامن كعادته حول منطقه النقابات فى المنصوره الى منطقه ممنوع بها التجول وفرضوا حصاراً امنياً مشددا على المنطقه بأكملها
فى ذات الوقت قامت جماعه الاخوان المسلمين بوقفه امام الحواجز الامنيه استمروا فى الهتاف ” حسبنا الله ونعم الوكيل ” الله اكبر ولله الحمد ”

تلك الشعارات كانت مستفزه للغايه لشباب الحركه ولشباب الجميعه الوطنيه وحمله البرادعى الذين تجمعوا فى مقابل جموع الامن واخذوا فى الهتاف يسقط يسقط حسنى مبارك
وردد جموع الاخوان فى بادئ الامر ورائهم ذاك الهتاف الشهير الا ان بعض قيادات الاخوان اشارت على الجموع بعدم ترديد الهتافات ” المثيره ” تلك فقام الشباب بمحاوله فك الحصار ومحاوله كسر الحواجز الامنيه والعبور الى مكان المؤتمر وفجأه لمح الجميع ثغره ما استطاع الشباب فتحها فى الجدار الامنى السميك بعد تضحيات قدمها بعضهم
انطلق الشباب من هذه الثغره هاتفين يسقط يسقط حسنى مبارك تدفقت من هذه الثغره جموع الاخوان الذين استطاعوا حشد عدد كبير من افرادهم هذا اليوم حيث تقدم شباب 6 ابريل المظاهره التى عُدت أول مظاهره فى المنصوره منذ فتره بعيده

المنصوره التى هتفت كلها خلف شباب 6 ابريل
” يسقط يسقط حسنى مبارك “

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...