شباب 6 ابريل
من حق جيلنا أن يجرب فإما أن ينجح و إما أن يقدم تجربة تستفيد منها الأجيال

دمنهور تتحول إلي ساحة معركة وتوجيهه إتهامات معادة الصهيونية ل3 ناشطين

1٬240

تصاعدت الأحداث في مدينة دمنهور أمس الخميس، وتحوَّلت إلى ساحة كرٍّ وفرٍّ بين الأمن والقوى الوطنية المتظاهرة ضد إقامة ما يسمَّى بمولد “أبو حصيرة”؛ حيث رفض جهاز الأمن أي فعاليات للقوى الوطنية مرتين وحاول اختطاف النشطاء واحتجازهم فيما غيَّرت القوى الوطنية مكان فعاليتها لمرتين إلى أن نجحت في تنظيم وقفة حاشدة أمام مجمع المحاكم في الثاينة عصر اليوم.

وأجهضت الأجهزة الأمنية مظاهرة القوى الوطنية في الواحد ظهر امس الخميس، واختطفت العشرات من النشطاء قبيل بدء مظاهرة القوى الوطنية أمام محكمة دمنهور ظهر امس الخميس،إلا أنها قامت باطلاق سراحهم بعد الاعتداء على بعضهم.

فيما إستمرت قوات الأمن في اعتقال مايقرب من ثلاثة ناشطين وجهت لهم نيابة بندر دمنهور اتهامات بحمل لافتات وترديد شعارات مناهضة للصهيونية ولنظام الحكم وللتوريث وللحزب الحاكم والانتماء لجماعة محظورة وتعطيل حركة المواصلات امام محكمة دمنهور الابتدائية وكذلك تعطيل حركة الصعود والخروج من مبنى محكمة دمنهور وتعريض حياة المواطنين للخطر.

والمعتلقون هم: محمد مجدى ياسين واحمد صلاح الحلاج وطاهر عبد الحليم عثمان أعضاء بحزب الكرامة تحت التأسيس

وامرت نيابة دمنهور بضبط واحضار 4 أخرين من النشطاء السياسيين بالبحيرة وهم : محمد عبد العزيز سلامة المحامى الحقوقى ضد حالات التعذيب ووليد فتحى عبد الجواد عضو بحركة حشد واحمد محمد عبد المعطى جاد ومحمد اسماعيل داود اعضاء بحزب الجيهة الديمقراطية.

وقرَّرت القوى الوطنية تنظيم وقفة احتجاجية اخري بنفس المكان أمام محكمة تقدمها الناشطون من شباب 6 أبريل و رموز الإخوان المسلمون والجمعية الوطنية للتغيير وحركة كفاية وحزب الكرامة والجبهه والغد، منهم: د. مجمد جمال حشمت، وم. أسامة سليمان وم. حسني عمر مرشحا الإخوان في انتخابات مجلس الشعب 2010م، والسيد فراج عضو لجنة الحريات بنقابة المحامين، ود. عبد الجليل مصطفى رئيس الجمعية الوطنية للتغيير، ود. أحمد دراج عضو الجمعية الوطنية للتغيير، ومحمد محمود القيادي ب6 أبريل، وعلاء الخيام القيادي بالجمعية والوطنية، وأحمد ميلاد من حزب الغد ونشطاء أحزاب الكرامة والجبهة والوفد وائتلاف “مدونون ضد أبو حصيرة”.

وردَّد المتظاهرون هتافاتٍ تندِّد بالحصار الأمني لمدينة دمنهور والحصار الصهيوني على غزة: “بنردِّدها جيل ورا جيل.. بنعاديك يا إسرائيل”، “أبو حصيرة عار وخيانة.. أبو حصيرة باطل باطل”، النهاردة الضرب في رام الله.. وبكره الضرب في أبو عبد الله”، “مش حنخاف مش هنطاطي.. إحنا كرهنا الصوت الواطي”، “يا محافظ ساكت ليه.. أبو حصيرة هنا ليه؟!”.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...