شباب 6أبريل تطالب بندب قاضي تحقيقات للتحقيق مع الرويني في تحريضه ضد 6أبريل

شباب 6أبريل تطالب بندب قاضي تحقيقات للتحقيق مع الرويني في تحريضه ضد 6أبريل
2٬310

تقدم الزميل محمد عادل العضو المؤسس بحركة ٦ ابريل بالبلاغ رقم ٣٣٩٠ للنائب العام للمطالبه بالتحقيق مع اللواء الروينى واعضاء المجلس العسكرى فى الاتهامات التى وجهها الروينى فى يوليو ٢٠١١ والتى اتهم فيها حركة ٦ ابريل بالعماله للخارج والتدريب فى صربيا تلقى تمويل اجنبى من اجل تخريب مصر.

 

وقد أدت تصريحات الرويني إلي الاضرار بسمعة حركة ٦ ابريل وتشويه صورة مؤسسيها والتحريض ضدهم فى الشارع المصرى مما تسبب فى إستشهاد الناشط محمد محسن فى مسيرة العباسيه فى ٢٣ يوليو ٢٠١١ والإعتداء علي الكثير من اعضاء الحركة بالضرب بعد التحريض والكراهيه ضد حركة ٦ ابريل التى تسبب بها البيان ٦٩ الشهير وتصريحات الروينى ضد حركة شباب ٦ ابريل.

بالاضافه لأن هذه الاتهامات التحريضيه والادعاءات الكاذبه التى روجها المجلس العسكرى فى البيان ٦٩ وكررها اللواء الروينى فى تصريحاته الاعلاميه تسببت فى تشويه صورة مؤسسى وقيادات واعضاء حركة ٦ ابريل فى الشارع المصرى خصوصا انها كانت صادره من المجلس العسكرى الحاكم لمصر فى ذلك الوقت مما تسبب فى اذى وضرر كبير لمؤسسى واعضاء الحركه وكذلك اهلهم وذويهم ومعارفهم بسبب هجوم المواطنين المتأثرين بتلك الشائعات والاكاذيب التى لم يتم تقديم اى اثبات لها حتى الان من اعضاء المجلس العسكرى واللواء الروينى تحديدا

وقال محمد عادل في تصريح له، أن القضاء العسكري لم ينظر البلاغ الأول الذي تقدمت به الحركة، وإن الحركة تطالب بندب قاضي للتحقيق في الواقعه، وخاصة بعد زوال الصفه العسكرية عن الرويني، بعد إحالته للمعاش، معبرا عن خوفه من تحويل النائب العام البلاغ إلي القضاء العسكري، مما يعني إغتيال البلاغ للمرة الثانية.

 

تعليقات

Loading...

قد يعجبك ايضا