شباب 6 ابريل
من حق جيلنا أن يجرب فإما أن ينجح و إما أن يقدم تجربة تستفيد منها الأجيال

شباب 6 أبريل : الثورة ما زالت مستمرة .. و حق الشهداء سوف يعود

2٬498

سائرون على الطريق الصحيح , طريق هدم النظام الفاسد السابق و بناء مصرنا الحبيبة كوطن حر و ديمقراطي ,وطن تعلو فيه كلمة الشعب على كلمة قادته و تستمد فيه القيادة شرعيتها من استجابتها لنبض الشعب

 

و منذ أول يوم طالبت ثورتنا الرائعة بمطالب اسقاط النظام و بناء نظام جديد ديمقراطي و تمحورت المطالب حول :
تنحي مبارك و حل المجالس النيابية و تشكيل حكومة انتقالية
و حل جهاز أمن الدولة و الحزب الوطني و الغاء الطواريء و الافراج عن المعتقلين السياسيين و محاكمة قتلة الشهداء و الفاسدين و العمل لإجراء انتخابات رئاسية و برلمانية و انشاء دستور جديد للبلاد و مجلس رئاسي انتقالي

و نستطيع القول أننا اليوم قد أنجزنا معا ( ثورة و شعبا و جيشا ) من مطالب الثورة الكثير و الكثير لكن ما زال امامنا الكثير و الكثير

و فى هذا الصدد نرحب فى حركة شباب 6 ابريل بالسيد عصام شرف الذى أتى تكليفه بتشكيل الحكومة الجديدة من الشعب و من قائمة الأسماء التى طرحت من قوى سياسية شبابية و قطاعات كبيرة من الناس و جاء ليشكل حكومة تمثل اول ما تمثل شرعية الثورة و العمل على الإشراف على تنفيذ مطالبها و خصوصا فى محاكمة قتلة الشهداء و محاربة الفساد والفساد , فى كل قطاع و كل مكان و فى كل محافظة

و نظرا لأننا نعلم دقة المرحلة الحرجة التالية و التى تمثل عبورا دقيقا لجسر بين ضفتين .. ضفة تمثل عهدا قديما و ضفة تمثل عهدا جديدا

نظرا لهذا .. فإننا نعلن و نؤكد دعمنا الكامل بكل ما لدينا لإستقرار الوطن و ايضا لتقديم يد العون للحكومة الجديدة المنتظرة فى العديد من الملفات السياسية و الإقتصادية و الاجتماعية , مدركين فى ذلك خطورة هذه المرحلة و أهمية العمل على مطالب الثورة و منها
استكمال حل جهاز امن الدولة بالكامل و
الافراج الفوري عن المعتقلين السياسيين
و حل الحزب الوطني ومصادره املاكه لصالح الدوله
و تشكيل مجلس رئاسي يتم نقل السلطه إليه و يضم مدنيين و قضائيين و عسكريين حتى يتسنى مد الفتره الانتقاليه لمده عام واحد على الاقل لتتنسني الفرصة للقوى السياسية و التيارات لإنشاء احزاب جديده على اساس سليم و ثابت

إننا نشعر فى كل يوم نحقق فيه جزءا من المطالب بأن ارواح الشهداء .. شهداء الثورة المصرية .. قد صاروا اقرب الينا .. استشهدوا كي يعيش هذا الوطن و نقسم أننا سنعمل جاهدين كي نتأكد ان ارواحهم لم تذهب هباءا ..و ان تضحيتها قد أثمرت و أزهرت لنا عن وطن حر حقيقي .. وأن ما بذلنا علي مدار سنوات من النزول للشارع وتوعية المواطنين واعتقال وقهر فقط لاننا نطالب بحرية مصر لا يذهب هباءا

و هذا هو العهد و القسم .. عهد جديد لأجلك يا مصر

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...