شباب 6 ابريل المنيا ومستقبل مصر السياسي ” بمؤتمر بملوي “

شباب 6 ابريل المنيا ومستقبل مصر السياسي " بمؤتمر بملوي "
840

مع استمرار فعاليات حركة شباب 6 ابريل وفي إطار حملات التوعية التي تقوم بها الحركة من خلال الندوات والمؤتمرات الشعبية، نظم شباب 6 ابريل بالمنيا (مركز ملوي ) مؤتمرا شعبيا حول المستقبل السياسي لمصر،

حضره كل من الدكتور عمرو حمزاوي كبير الباحثين بمؤسسه كارينجى والمحلل السياسي، والأستاذ جورج اسحق مؤسس حركة كفاية، والدكتور سمير عليش، وكل من الأستاذ زياد العليمي، والأستاذ ناصر عبدالحميد عضوي إئتلاف شباب الثورة وعقد أمام مسجد العرفاني بمدينة ملوي بالمنيا،

بدأ المؤتمر الساعة الواحدة بكلمة للترحيب بالضيوف، ثم تحدث الدكتور عليش عن ضرورة تحرير منظمات المجتمع المدني واستعدادها للإنتخابات البرلمانية القادمة، كما أكد علي استمرار روح الثورة وتطرق في حديثة إلي ضرورة إحياء القيم المصرية المتعارف عليها حتي نستطيع بناء دولة مصر الحديثة.

 

كما بدأ أ جورج اسحاق مؤسس حركة كفاية، كلمته بتحية إلي شهداء الثورة المصرية، وحيا بالاخص شهيدي ملوي علي زهران وفهد خليقة، ثم تطرق في حديثه إلي قائمة الإغتيالات التي تم سربت من أمن الدولة والتي تصدر قائمتها إلي جانب الدكتور محمد البرادعي الرئيس السابق للهيئة الدولية للطاقة الذرية وأحد المرشحين لخوض انتخابات الرئاسة القادمة، بالإضافة إلي المفكر والكاتب علاء الاسواني، وقال ان دمه ليس أغلي من دماء شهداء التحرير الذين ضحوا بأرواحهم من أجل ان تبقي مصر، كما نادي جورج بإقالة محافظ المنيا ومحاسبته في قضايا الفساد المتورط بها، مطالبا الأهالي بالتصدي له والتظاهر ضده،
كما طالب بضرورة القبض علي رموز الفساد السابق وبالأخص سرور والشريف وعزمي، وفي الوقت ذاته عن روح الثورة وضرورة استمرارها محذرا من خيانة دماء الشهداء، كما انتقد اسحاق الاستفتاء السابق وطريقه اجراءه وطالب بضروره تأخر الانتخابات حتى يستطيع الشباب تنظيم أنفسهم والمنافسه فى الانتخابات القادمه.
ثم تحدث عن ضروره التصدى للحزب الوطنى مطالبا بقائمه سوداء تتضمن جميع نواب الوطنى السابقين للتصدى لهم خلال الفتره المقبله,متحدثا فى الوقت نفسه عن قائمه موحده لكافه الرموز والقوى والحركات الوطنيه للنزول بها فى انتخابات البرلمان القادم

كما طالب الدكتور عمرو حمزاوى بضروره البدء فى بناء مصر جديده مدنيه تقوم على أسس الديموقراطيه والعداله,مطالبا بالوقوف يد واحده لمنع أى مكاسب للحزب الوطنى خلال الفتره القادمه خاصه فى الانتخابات التشريعيه القادمه، فى الوقت نفسه طالب حمزاوي جميع المحافظين بضروره سحب جميع مقرات الحزب الوطنى وتحصيل القيمه الايجاريه للمقرات عن جميع الفترات السابقة،
أيضا تحدث عن ضروره حل جميع المجالس المحليه التى يسيطر عليها أعضاء الحزب الوطني، ثم طالب الجميع بضروره المشاركه الفعالة والايجابية بصور أكبر مما حدث فى الاستفتاء السابق، ثم تحدث حمزاوى عن مواصفات نائب البرلمان الواجب انتخابه على أساسها خلال الفترة القادمة.

تحدث بعد ذلك زياد العليمى عضو ائتلاف الثوره الذي حيا دور الشهداء فى جلب الحرية للشعب المصرى مطالبا فى الوقت نفسه بضرورة استمرار الثوره حتى تتحقق كافه المطالب التى قامت على أساسها.

بالنهايه قام الحضور بتوجيه بعض الأسئله للضيوف، ثم أختتم المؤتمر بكلمة د فاطمه أحد أعضاء حركة 6 ابريل بالمنيا, تحدثت فيها عن الفساد الادارى والاهمال الصحى فى الصعيد وعن تهميش دور المرأة فى الصعيد وكيفيه التغلب عليه.

للتواصل الصفحه الرسميه لشباب 6 ابريل المنيا

[url= ] [/url]

 

تعليقات

Loading...

قد يعجبك ايضا