شباب 6 ابريل
من حق جيلنا أن يجرب فإما أن ينجح و إما أن يقدم تجربة تستفيد منها الأجيال

صحيفة جزائريه : حجم ثورة آل مبارك 40 مليار دولار

719

تطبيقا للمثل المصري الشهير ” ماشفهمشي وهمه بيسرقوا .. شفوهم وهمه بيقسموا” نشرت صحيفة الخبر الجزائرية تقريرا عن حجم ثورة “آل مبارك ” ونشرت أرقام لمصادر وصفتها ب”عليمة للغاية” ، عن حجم ثورة جمال مبارك وعلاء مبارك وأبوهما حسني مبارك وزوجته سوزان مبارك قدرتها بأكثر من 40 مليار دولار أمريكي .

 

وقالت الصحيفة أن أسرة حسني مبارك يملكون أكثر من 40 مليار دولار كعقارات وأصول في بنوك ومؤسسات استثمارية أمريكية وبنوك سويسرية وبريطانية.

وأشارت إلى أن جمال مبارك، أمين لجنه السياسات للحزب الوطني في مصر، يملك لوحده ثروة تقدر بـ17 مليار دولار موزعة على عدة مؤسسات مصرفية في سويسرا وألمانيا والولايات المتحدة وبريطانيا، حيث يملك حسابا جاريا سريا في بنك ”يو بي أس” السويسري وحسابا ثانيا في بنك سويسري آخر هو ”آي سي أم”. وتتوزع ثروته عبر صناديق استثمارية عديدة في الولايات المتحدة وبريطانيا منها مؤسسة ”بريستول آند ويست” العقارية البريطانية، ومؤسسة ”فاينانشال داتا سيرفس”، التي تدير صناديق الاستثمار المشترك.

وأضافات الصحيفة أن سوزان مبارك حسب تقرير سري تداولته جهات أجنبية عليا، دخلت نادي المليارديرات منذ العام 2000، حين تجاوزت ثروتها الشخصية مليار دولار تحتفظ بأغلبها في بنوك أمريكية، كما أنها تملك عقارات في عدة عواصم أوروبية مثل لندن وفرانكفورت ومدريد وباريس وفي إمارة دبي. وتتراوح ثروة سيدة مصر الأولى اليوم بين 3 و5 مليار دولار، وقد جنت أغلبها من التدخلات الشخصية لها لصالح مستثمرين ورجال أعمال.

وتضيف الصحيفة بأن علاء مبارك قد بلغت قيمة ممتلكاته وأمواله الشخصية داخل وخارج مصر 8 مليار دولار، منها ممتلكات عقارية في كل من لوس أنجلس وواشنطن ونيويورك، حيث يمتلك عقارات تعدت قيمتها 2, 1 مليار دولار في شارع روديو درايف، وهو أحد أرقى شوارع العالم، وفي ضاحية منهاتن في نيويورك، بالإضافة إلى امتلاكه لطائرتين شخصيتين ويخت ملكي تفوق قيمته 60 مليون أورو.

وبخصوص حسني مبارك قالت الصحيفة إن قيمة ثروته الشخصية في العام 2001 قد وصلت إلي ما لا يقل عن 10 مليار دولار أغلبها أموال سائلة في بنوك أمريكية وسويسرية وبريطانية مثل بنك سكوتلاند الإنجليزي وبنك كريديت سويس السويسري.
وقالت الصحيفة إن مصادرها تقول إن أموال مبارك اليوم، وصلت بما لا يقل عن 15 مليار دولار جنيه أغلبها من عمولات في صفقات سلاح وصفقات عقارية مشبوهة في القاهرة ومناطق الاستثمار السياحي في الغردقة وشرم الشيخ، وليس مستغربا أن تصل قيمة ثروة آل مبارك إلى أكثر من 40 مليار، ذلك أن أغلب الشركات الكبرى مفروض عليها أن تقدم 50 بالمائة من أرباحها السنوية لأحد أفراد أسرة مبارك.

وقد أفردت الصحيفة عددا من أسماء الشركات المصرية التي تدعي إنها تعطي لعائله مبارك مايقرب من 50% من أرباحها السنوية.

وإنهت الصحيفة خبرها بأن نظام مبارك يصر على خلق عدو أجنبي لمصر حتى لا يبحث شعب مصر المسكين عن مصير أمواله المهربة في الخارج.

واليوم نحن في إنتظار رد صحف النظام المصري علي ما كتبته صحيفة الخبر الجزائرية ، لكي يطبق المثل بصدق ” ماشفهمشي وهمه بيسرقوا شافوهم وهمه بيقمسوا .

وكما هو معلوم فإن الحاله الإقتصادية في كلا البلدين ( مصر والجزائر ) مترديه للغاية، وكلا النظامين في البلدين يجهزون وريثا للحكم ، ففي القاهره يجهز مبارك إبنه جمال مبارك ، وفي الجزائر يجهز بوتفليقة أخوه “السعيد” للحكم .

وفي الجزائر كذلك قام بتوفليقة هذا العام بإجراء تعديل علي الدستور الجزائري يتيح له تمديد فتره حكمه بعد أن كانت محدوده بمدتين فقط .

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...