شباب 6 ابريل
من حق جيلنا أن يجرب فإما أن ينجح و إما أن يقدم تجربة تستفيد منها الأجيال

ضباط من قسم شرطة ثالث القاهرة الجديدة يعتدون علي أحمد ماهر مؤسس 6 ابريل

1٬700

قالت حركة شباب 6 ابريل اليوم إن عناصر من ضباط وأفراد قسم شرطة ثالث القاهرة الجديدة قد إعتدوا علي الزميل أحمد ماهر بالسب والضرب أمس الأربعاء، داخل قسم الشرطة .

وقال خالد اسماعيل المتحدث الإعلامي بإسم حركة شباب 6 ابريل، إن كلا من المدعو “محمد عبد العظيم” وهو ضابط شرطة بقسم شرطة ثالث القاهرة الجديدة، و أمين شرطي يُدعي “فتحي” قام قاما بالاعتداء البدني واللفظي علي أحمد ماهر أمس داخل قسم الشرطة.

وقال إسماعيل إن قسم شرطة ثالث القاهرة الجديدة قد قام باحتجاز أحمد ماهر أول أمس، علي خلفية تأخره عن ميعاد المراقبة مده “نصف ساعة” بسبب مرض والدته قبل موعد الإفطار، وإن محضر كسر المراقبة كان جاهزا وقت وصول أحمد ماهر إلي قسم الشرطة وقت المراقبة.

وأضاف إسماعيل إن الضابط وأمين الشرطة قد اغتذوا بالضرب والسب علي أحمد ماهر أثناء ركوبه عربه الترحيلات وإنهم رفضوا فك الكلبش داخل عربة الترحيلات كما تقضي القوانين المنظمة لذلك، مع ترحيله مع عدد كبير من الأفراد الجنائيين داخل عربة ترحيلات تحمل 50 فرد وهي لا تتسع سوي 12 فرد فقط، وجميع الأفراد مقيدي الأيدي دون أدني محاولة لحمايتهم من التصادم، أو توفير مجال تهويه، مع رفضهم تشغيل الشفاطات الموجودة في العربية رغم الحر والصيام

وأضاف إسماعيل إن نيابة الجلاء قد قررت إخلاء سبيل أحمد ماهر، مع توجيه تهمه “تأخر عن ميعاد المراقبة” إلي أحمد ماهر”، وإنه ورغم قرار إخلاء السبيل الذي قرر ظهرا إلا إن قسم الشرطة تعنت في تنفيذ إخلاء السبيل حتي ميعاد المراقبة، حتي لا يخرج أحمد ماهر للإفطار مع أسرته.

وينفذ كلا من أحمد ماهر ومحمد عادل، عقوبة تكميلية لمده 3 سنوات تسمي بعقوبة”المراقبة” بعد الإفراج عنهم في قضيه كسر قانون التظاهر المقضي بعدم دستوريته، وتنفذ وزارة الداخلية المصرية القانون بالمخالفة للقواعد واللوائح المنصوص عليها، حيث تجبرهم علي المبيت داخل قسم الشرطة يوميا من 6 مساءا إلي 6 صباحا رغم مخالفة ذلك للقانون المنظم لعقوبة المراقبة، التي يقتضي أن يكون المٌراقب متواجدا في محل الإقامة من فترة الغروب إلي فترة الشروق، مادام له محل إقامة ثابت.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...