عمال غزل المحلة يطالبون بإقالة المفوض ويهدددون بالاضراب

عمال غزل المحلة يطالبون بإقالة المفوض ويهدددون بالاضراب
282

هدد عمال غزل المحلة بالاضراب في حال عدم تدخل المسئولين لإنقاذ شركتهم من الخراب الذي حل عليها من جراء سياسات المفوض .وقال العمال في بيان وزعوه اليوم استلم المفوض العام الشركة وهي خالية من الديون بفضل كفاح العمال ، واليوم تبلغ الديون 200 مليون جنيه .

واستعرض البيان الذي جاء تحت عنوان “استغاثة لرئيس الجمهورية” السياسات الفاشلة للمفوض العام فؤاد عبد العليم الذي يصر على تخريب الشركة، وهو ما ظهر واضحا في إغلاق عدد من المصانع ، وتحميل عمال مصانع بعينها حجم عمل أكبر بالرغم من وجود عمال يعانون من توقف ماكيناتهم تماما.هذا بالاضافة إلى إضطهاد العمال وحرمانهم من العلاج ، وتحويل المستشفي الى سلخانة ، و معاقبة كل من يتجرأ على المطالبة بحقه بداية من الخصومات مرورا بالحرمان من العلاوة انتهاء بالنقل خارج المحلة .

وطالب العمال كبار رجال الدولة وفي مقدمتهم مبارك بالتدخل لإنقاذ قلعة الصناعة المصرية وتشكيل لجنة لإنقاذ الشركة من الخراب الذي حل بها على يد المفوض العام .

ولفت البيان إلى ان العمال قرروا المقاومة بدليل الوقفتين الاحتجاجتين اللتين قام بهما مصنع غزل 3 خلال الفترة الماضية ، واعتبروا ان عدم تدخل المسئولين في وقت عاجل يفتح الباب أمام اضراب كبير .

وقال قائد عمالي بالشركة يتوقع العمال أن تتم الإطاحة بفؤاد عبد العليم عقب انعقاد الجمعية العمومية للشركة الشهر المقبل ، مشيرا إلى أن الأوضاع كانت تتجه بقوة نحو التصعيد، غير إن قرار وزير الاستثمار منذ اسبوعين بمنح عمال شركات قطاع الأعمال شهر منحة، من الممكن، في حال تنفيذها أن تهدأ مؤقتا من غضب العمال العارم.

يذكر أن الشركة -22 ألف عامل – شهدت سيلا من البيانات في الفترة التي سبقت عيد الفطر تندد بالتدهور العام الذي اصاب الشركة، هذا بالاضافة إلى تزايد الوقفات الاحتجاجية التي شاركت فيها قطاعات متعددة بالشركة.

تعليقات

Loading...

قد يعجبك ايضا