في لقاء مع وزير الداخلية: 6 أبريل تطرح ميثاق شعبي بين الشرطة والمواطنين، والعيسوي يتعهد بالإفراج عن كل المعتقلين

في لقاء مع وزير الداخلية: 6 أبريل تطرح ميثاق شعبي بين الشرطة والمواطنين، والعيسوي يتعهد بالإفراج عن كل المعتقلين
1٬535

قالت حركة شباب 6 أبريل أن لقاءا موسعا عقد أمس السبت مع السيد منصور العيسوي “وزير الداخلية” في حكومة الدكتور عصام شرف، تناول العديد من القضايا الامنية التي تواجهها وزارة الداخلية والعديد من النقاط حول تقييم دور جهاز الشرطة خلال الفترة الماضية.

 

وتطرق الحديث مع وزير الداخلية حول ملف المعتقلين الياسين وكذلك حول دور جهاز الأمن الوطني، بعد حل جهاز مباحث أمن الدولة والظباط الفاسدين في مؤسسة الشرطة.

وقال محمد عادل المتحدث بإسم حركة شباب 6 أبريل، إن الحركة طرحت في اللقاء مع وزير الداخلية فكرة إنشاء ميثاق شرف بين المواطن وعنصر الشرطة، بحيث يكون هو ميثاق التعامل الشعبي بين جهاز الشرطة والمواطنين، يضمن للمواطنين حقوقهم، ويضمن لقوات الشرطة إداء مهامها بالكفاءه المطلوبة، في محاربة السرقة والجريمة وحماية المواطنين وعدم إرهابهم، في إطار دولة القانون.

وتشتمل خطة الميثاق المقترح، ان تكون لجنة من وزارة الداخلية وإئتلاف ضباط الشرطة الشرفاء، وعدد من الناشطين السياسينن وكذلك ممثلين عن عدد من منظمات المجمتع المدني والمنظمات الحقوقية، لكي تضع هذا الميثاق، لكي يكون بمثابة عقد جديد بين الشرطة والمواطنين.

وقال السيد وزير الداخلية في حوار مع النشطاء، إن وزارة الداخلية قامت بالإفراج عن كثير من المعتقلين السياسين المعتقلين بدون أي احكام قضائية، وإن الوزارة طلبت من النائب العام إصدار قرار بالعفو عن كافة المحبوسين علي قضايا سياسية محكوم عليهم ممن قضو نصف المدة او اكثر.

وقال العيسوي إن الكثير من ملفات أمن الدولة ستوضع في دار الوثائق، من أجل ان يطلع عليها المواطنين، وإن كافة الملفات المتعلقة بالحياة والشئون الشخصية سيتم إعدامها.

وكان قد حضر اللقاء الزميل عمرو علي “مسؤول العمل الجماهيري بالحركة علي مستوي الجمهورية” ممثلا عن حركة شباب 6 أبريل و ممثلون عن اللجنة التنسيقية للثورة و إئتلاف شباب الثورة، وعدد من الناشطين المستقلين .

 

تعليقات

Loading...

قد يعجبك ايضا