شباب 6 ابريل
من حق جيلنا أن يجرب فإما أن ينجح و إما أن يقدم تجربة تستفيد منها الأجيال

كلاب بوليسية تطارد الصيادين فى عيد كفر الشيخ لحماية المحافظ الحسيني

1٬277

سادت حالة من الرعب والفوضى فعاليات الاحتفال بالعيد القومى لمحافظة كفرالشيخ أمس، الذى حضره المحافظ المهندس سعد الحسينى فى مركز البرلس، إثر استخدام قوات الشرطة العسكرية الكلاب البوليسية لفض تجمع الصيادين، الذين حاولوا الحديث عن مشاكلهم أمام المحافظ.

وبدأت الأحداث أثناء لقاء «الحسينى» بالصيادين، فى ميناء الصيد بالبرلس، ومشاهدة عروض مراكب الصيد، وعندما طلب الصيادون، ومن بينهم رابح الشهاوى، الكلمة للتحدث عن مشاكلهم، رفض المحافظ، ومنعهم أعضاء من جماعة الإخوان كانوا موجودين بكثرة حوله، لكن الموقف اشتعل وتدخلت قوات الشرطة العسكرية لفض تجمع الصيادين، واصطحب أحد الجنود كلاباً بوليسية أطلقها باتجاه الصيادين، فأصابت «الشهاوى» فى ركبته، فيما فر المحافظ والقيادات الأمنية هلعاً من المشهد المخيف للكلاب.

واستنكر نظمى الدوانسى القيادى بالتيار الشعبى، انتشار أعضاء جماعة الإخوان حول المحافظ، ومنع الأهالى من الوصول إليه وعرض مشاكلهم عليه، فيما قال رجب البنا، أمين حزب الحرية والعدالة بكفر الشيخ، إن من حق الجميع رفع الشعارات التى يعتنقونها، دون فرضها على احتفالية شعبية.

ورغم المشاجرات أصر «الحسينى» على مواصلة الاحتفال بإيقاد الشعلة، ووضع أكاليل الزهور على قبر الجندى المجهول، وأبدى انزعاجه من رفع صور «عبدالناصر» والهتافات المعارضة لجماعة الإخوان المسلمين، وقال لأحد مرافقيه: «إحنا برضو بنعرف نهتف ونرفع صوتنا كويس»، وفى كلمة موجزة هنأ أهالى المحافظة بعيدها القومى وتعهد بملاحقة الفساد والبلطجة، و«قطع رقبة من يسرقون ذريعة بحيرة البرلس».

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...