شباب 6 ابريل
من حق جيلنا أن يجرب فإما أن ينجح و إما أن يقدم تجربة تستفيد منها الأجيال

محاولة إسرائيلية لإغتيال الشيخ رائد صلاح في الهجوم على أسطول الحرية

812

قال المركز الفلسطيني للإعلام نقلا عن مصادر إعلامية عبرية بإصابة الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الإسلامية داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، بجروح خطيرة؛ وذلك بعد أن أقدمت القوات الصهيونية على اقتحام سفن “أسطول الحرية” الذي كان متوجهًا إلى قطاع غزة، وكان على متنه الشيخ صلاح إلى جانب المئات من المتضامنين.

 

وحسب ما نشرته الإذاعة العبرية اليوم الإثنين (31-5)، فإن الشيخ رائد صلاح أصيب بجروحٍ بالغة الخطورة، إلى جانب إصابة ما يزيد عن 60 آخرين، وذكرت أيضًا أن عدد القتلى ارتفع ليصل إلى 16 قتيلاً.

من جانبه، اتهم الشيخ كمال الخطيب نائب رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني، الاحتلال الصهيوني بمحاولة اغتيال الشيخ رائد صلاح، مستغلاًّ الهجوم على “أسطول الحرية”.

وكانت قوات حربية صهيونية اقتحمت في ساعةٍ مبكرةٍ من فجر اليوم سفن الأسطول، مستخدمة الغاز المسيل للدموع والرصاص؛ الأمر الذي أوقع العشرات من القتلى والجرحى في صفوف المتضامنين، لا سيما أن من بينهم كبارًا في السن.

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...