شباب 6 ابريل
من حق جيلنا أن يجرب فإما أن ينجح و إما أن يقدم تجربة تستفيد منها الأجيال

مراسلون بلا حدود تنتقد قيام المغرب برتحيل صحفيين اسبانين بسبب مظاهرات الريف

319

أدانت منظمة مراسلون بلا حدود قيام دولة #المغرب بطرد الصحفيَين الإسبانيَين خوسيه لويس نافازو وفيرناندو سانز، اللذين يوم 25 يوليو بينما كانا يغطيان أحداث الريف على مدى الأسابيع القليلة الماضية.

وقالت المنظمة في بيان لها ان السلطات المغربية قامت بترحيل الصحفي الاسباني خوسيه لويس نافازو، الذي كان يعيش في المغرب منذ أكثر من 17 عاماً مع زوجته المغربية وطفليه الاثنين، مع زميله فرناندو سانز، كما صادرت معداتهما لتقرر ترحيلهما دون تقديم أي تفسير رسمي بعد ثلاث ساعات من الاعتقال.

وقال خوسية في حديث مع  منظمة مراسلون بلا حدود، “لقد أُصبت بالذهول عند تلقي هذا الخبر. فالمغرب هو بلدي العزيز على قلبي وقد تركت هناك زوجتي وطفلَّي الاثنين. إنني أقوم بعملي بطريقة مهنية ونزيهة من خلال جمع المعلومات من مصادر مختلفة”.

و طالبت روزا مينيسيس، من منظمة مراسلون بلا حدود في إسبانيا، “السلطات المغربية بالسماح لخوسيه لويس نافازو بالالتحاق بعائلته في تطوان”، كما وجهت “نداء إلى الحكومة الإسبانية للتوسط لصالح الصحفي”.

وفي تصريح لأسبوعية تيل كيل، قال محمد لعرج وزير الثقافة والاتصال المغربي، إن الصحفيَين “قدَّما نفسيهما على أنهما سائحين وليسا صحفيين، حيث أرادا التقاط صور دون ترخيص رسمي يسمح لهما بذلك”.

هذا ويقبع المغرب في المرتبة 133 على جدول التصنيف العالمي لحرية الصحافة لمنظمة مراسلون بلا حدود لسنة 2017.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...