شباب 6 ابريل
من حق جيلنا أن يجرب فإما أن ينجح و إما أن يقدم تجربة تستفيد منها الأجيال

موظفى مراكز المعلومات يعلنون غضبهم على مجاور امام مبنى الاتحاد العام

436

جدد موظفى مراكز المعلومات اعتصامهم صباح اليوم امام الاتحاد العمال لعمال ونقابات مصر بشارع الجلاء حاملين بعض المطالب المتمثلة فى تنفيذ الاتفاق الذي تم التوصل إليه عقب اعتصامهم فى شهر مايو الماضى، والذى يقضي بإضافة ملحق لعقود الموظفين يشمل التأمينات الصحية والاجتماعية وكافة الإجازات والحوافز، وأن يكون المرتب 320 جنيها لحملة المؤهلات المتوسطة وفوق المتوسطة و381 جنيها لحملة المؤهلات العليا.

حمل المعتصمون بعض الافتات التى تندد بتجاهل الحكومة لمطالبهم والتعسف ضد رغبة العمال دون عليها ” لا له الا الله فوضنا الامر لله ، يادى الذل ويا دالعار يا حكومة فين القرار ؟ّ!، مش طالبين غير الانصاف لقمة نظيفة بدل العيش الحاف ،نداءات الحكومة تنفيذ القرار الخاص بالزيادة على ارض الواقع ، عمل عقود تشمل جميع مميزات موظفى المعلومات ، عدم الحديث فى الاعلام عن حل مشكلتنا الا بعد ثبوت ذلك ، عدم اعطاء وعود كاذبة لتحسين صوركم امام الاعلام ، دم خيانة الامانة بتقليل عجز الميزانية على حساب المعلوماتية . ،

كمل حمل المعتصمون لافتة دون عليها نداءات لموظفى المعلومات فى حالة عدم المساواة .. الاعتصام مفتوح فليأتى الجميع فى اقرب وقت ، الاضراب عن العمل لحسين تسوية أوضاعنا ، اسقطوا وزير المحليات فى الانتخابات للمرشح بدائرة الرمل اعطوا اصواتكم للمنافسين “.

اتهم العمال حسين مجاور رئيس اتحاد العمال بخداعهم، وذلك بعد أن أكد لهم أثناء اعتصامهم فى 14 سبتمبر الماضى بالاتفاق مع مديريات المحافظات بصرف رواتب شهرى أغسطس وسبتمبر على أساس المرتبات القديمة على إنها سلف حتى شهر أكتوبر الجارى، على أن يتم صرف فروق المرتبات بأثر رجعى فى شهر أكتوبر، وهو ما نفاه مديرو المحافظات !!

وردد المعتصمون بعض الهتافات منها ” يا درويش يا درويش تثبيتنا حق مش بقشيش ، يا حكومة النصابين فين فلوسنا فين التأمين ، القرار نزل البحر داب فى المية وبقة بخر ، يارب العالمين يا نصيف المظلومين بحق شهرك الكريم فرج كرب المكروبين أمين امين امين ، جينا ثانى لاجل العهد يا حكومة فين الوعد ، القرار راح راح فى الظلمة عاوزين ندور عنه بشمعة ، يا دى الذل ويا دى العار ويادى العار مش عارفين ياخذوا القرار، يا حسين بية يا حسين بية 90 جنية نعمل بيهم اية ، بصى علينا وارجع ثانى خذ قراراك فى ثوانى ، مش ماشين احنا هنا ليوم الدين يا نظيف يا نظيف مش ماشين ، يا مجاور بناديك هات حقوقنا الله يخليك ” .

يذكر أن أخر اعتصام للموظفين كان فى 11 أكتوبر أمام مقر مجلس الشورى، حيث قامت قوات الأمن بالاعتداء على المعتصمين وأجبرتهم على فض اعتصامهم، وذلك بعد ممارسات التضييق عليهم التى وصلت لحصارهم من الثامنة صباحا حتى الثامنة مساءا دون السماح بدخول أى أطعمة أو حتى مياه إليهم، ووصل الأمر لمنعهم من الخروج من الكردون الأمنى أمام باب بنك التنمية الزراعى للذهاب إلى دورات المياه، على الرغم من تواجـد ما يقــرب من 400 سيدة بين المعتصمين الذين تجاوز عددهم الـ1000 موظف، ولم تستجب القيادات الأمنية لتوسلات السيدات اللاتى كن يصطحبن معهن أبناءهم!!

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...