وزير الدفاع الإيراني: إيران ستضرب مواقع إسرائيل النووية في حالة هاجمتها

وزير الدفاع الإيراني: إيران ستضرب مواقع إسرائيل النووية في حالة هاجمتها
296

حذر وزير الدفاع الإيراني أحمد وحيدي يوم الأربعاء في تصريحات أدلى بها خلال زيارة إلى سوريا من أن إيران ستهاجم مصانع الأسلحة الإسرائيلية التي تنتج “قنابل قذرة” و”أسلحة نووية” في حالة هاجمت إسرائيل المواقع النووية الإيرانية.

 

واستقبل الرئيس السوري بشار الأسد وحيدي بعد ظهر الأربعاء وبحث معه أفاق علاقات التعاون القائمة بين جيشي البلدين، بحسب وكالة الأنباء الرسمية “سانا”.

وقال وحيدي في تصريحات نقلتها وكالة “فارس” الإيرانية: “إن ردنا الأول سيكون بمهاجمة المواقع التي يصنعون فيها قنابل قذرة كيميائية وبيولوجية وأسلحة نووية”.

ولم تستبعد إسرائيل – الدولة الوحيدة في الشرق الأوسط التي تملك بحسب الخبراء ترسانة نووية غير معلنة – شن هجوم على مواقع نووية في إيران لوقف البرنامج النووي الإيراني المثير للجدل والذي يخشى الغربيون أن يخفي شقا عسكريا، الأمر الذي تنفيه طهران باستمرار.

وتجري إيران بانتظام تدريبات عسكرية لاختبار قدرتها على التصدي لهجوم جوي على أراضيها يستهدف بصورة خاصة مواقعها النووية.

وذكرت وكالة الأنباء السورية أن الأسد استعرض مع الوفد الإيراني علاقات التعاون القائمة بين جيشي البلدين الصديقين السوري والإيراني والأفاق المستقبلية لهذا التعاون.

وحضر اللقاء نائب القائد العام للجيش والقوات المسلحة وزير الدفاع السوري والسفير الإيراني في دمشق والوفد المرافق للوزير الإيراني.

وكان الرئيس السوري بشار الأسد قد أكد بداية الشهر الحالي حق إيران في التخصيب السلمي لليورانيوم خلال استقباله سعيد جليلي أمين المجلس الأعلى للأمن القومي في إيران كما شدد على أهمية استمرار التنسيق والتشاور بين سوريا وإيران بما يخدم امن واستقرار المنطقة وشعوبها.
وسوريا هي الحليف الرئيسي لإيران في المنطقة ويرتبط البلدان بعدة اتفاقيات اقتصادية وعسكرية بينها معاهدة دفاع مشترك.

 

تعليقات

Loading...

قد يعجبك ايضا