وزير الدفاع يزور سيناء الاثنين.. ومصادر: الكشف عن المتورطين في هجوم رفح قريبا

وزير الدفاع يزور سيناء الاثنين.. ومصادر: الكشف عن المتورطين في هجوم رفح قريبا
690

يزور الفريق أول عبدالفتاح السيسي، وزير الدفاع والإنتاج الحربي، محافظة جنوب سيناء، الإثنين، وقالت مصادر عسكرية مطلعة إن الهدف من الزيارة هو الاطمئنان على الحالة الأمنية ومقابلة بدو جنوب سيناء والاستماع إلى مطالبهم، والتأكيد على كونهم ركيزة مهمة في حماية حدود مصر وأمنها القومي

وأشارت المصادر إلى أن وجود القوات المصرية بسيناء جاء بعد التنسيق بين مصر وإسرائيل، مؤكدة أن مصر لم تتلق أي اعتراض من الجانب الإسرائيلى على العمليات داخل سيناء.

وأوضحت المصادر أنه تم التنسيق بين مصر وإسرائيل، وأن مصر لا تحتاج إلى «إذن من أحد» لحماية أمنها القومي، وأن عملية «نسر» تتم في قلب سيناء، وهي شأن داخلي مصري، وقضية أمن قومي غير قابلة للتدخل الخارجي، لأنها لا تمس مصالح دول أخرى، ولا تتجاوز على حقوق الآخرين.

وأشارت المصادر إلى أن الجانب الآخر «إسرائيل»، أعرب عن تفهمه لضرورة وجود هذا الكم من القوات داخل سيناء من أجل مواجهة البؤر الإجرامية، مشيرا إلى أن تواجد الأسلحة الثقيلة من مدرعات ودبابات وطائرات في سيناء مرتبط بانتهاء العمليات الأمنية لتطهير المنطقة من العناصر الإجرامية.

وأكدت المصادر، بأن هناك تعاونا من قبل بدو سيناء مع القوات المصرية من أجل الكشف عن العناصر وأماكن البؤر الإجرامية، مؤكدة استمرار العملية «نسر» في عملها وفقا للخطة التي وضعتها القيادة العامة للقوات المسلحة، والتي تتابعها باستمرار من خلال غرفة عمليات القوات المسلحة.

وذكرت المصادر أنه سيتم الإعلان في مؤتمر قريب عن المتورطين في حادث رفح بعد الانتهاء من التحقيقات والانتهاء من العملية «نسر»، لافتا إلى أن الإعلان عن أي

تعليقات

Loading...

قد يعجبك ايضا