وقفة حاشدة ل 6 ابريل و القوى الوطنية بالشرقية اعتراضاً على وثيقة السلمى

وقفة حاشدة ل 6 ابريل و القوى الوطنية بالشرقية اعتراضاً على وثيقة السلمى
712

نظمت حركة شباب 6 ابريل و القوى الوطنية بالشرقية وقفة حاشدة امام قصر ثقافة الزقازيق لتعلن عن غضبها ورفضها لوثيقة علي السلمي والمباديء فوق الدستورية التي تريد الالتفاف علي الارادة الشعبية ، ومحاولة فرض الوصاية علي المصريين

 

و قد أكدت القوى الوطنية على رفضها التام لهذه الوثيقة وأكدت أيضا على أن الجيش هو مؤسسة من مؤسسات الدولة تخضع لما تخضع له كل المؤسسات من رقابة وما إلى ذلك ،وشدد الحضور على أنه لن يكون هناك وصاية على الشعب من أحد وأن زمن الإستبداد إنتهى بلا رجعة .
وهذه الوقفة لن تكون النهاية ولكنها البداية للإعتصام الذي دعت إليه القوى الوطنية المختلفة يوم 18/11 وهذا اليوم هو موعد آخر مع الحرية لإسترداد السلطة من المؤسسة العسكرية التي أثبتت فشلها في إدارة البلاد

كما أكد شباب 6 ابريل بالشرقيه على ان مجلس الشعب هو الذى يقر القوانين و يراقب الحكومة و يجب الا يكون تحت وصاية المجلس العسكرى
و ان الدولة يحكمها و يحمى مدنيتها دستور و قانون و ليس المؤسسه العسكرية تعليقاً على ما جاء فى الوثيقة بأن القوات المسلحة هى الحامية للشرعية الدستورية

و قد لاقت الوقفة اقبالا كبيراً من مئات المواطنين و الاهالى الذين سارعو الى الانضمام اليها فور بدايتها و التفاعل معها

 

تعليقات

Loading...

قد يعجبك ايضا